إسرائيل توافق على ترحيل اثنين لأمريكا مشتبه بهما في قضايا تلاعب بأوراق مالية

Mon May 9, 2016 2:21pm GMT
 

القدس 9 مايو أيار (رويترز) - قالت وزارة العدل الإسرائيلية إن إسرائيل وافقت على ترحيل رجلين للولايات المتحدة اتهما في نيويورك بعدة اتهامات تتعلق بتزوير أوراق مالية وقد يحكم فيها بالسجن لفترات طويلة.

وألقي القبض على جيري شعلون (32 عاما) وزيف أورنشتاين (41 عاما) من منزليهما في إسرائيل في يوليو تموز الماضي بعد أن اتهمتهما السلطات الأمريكية بالتورط في خطة تلاعب في البورصة في الفترة من 2011 إلى 2015. ووافقت محكمة في القدس أمس الأحد على طلب ترحيل مقدم من محكمة في نيويورك.

ولم تورد وزارة العدل في بيان أصدرته اليوم الاثنين موعدا لترحيلهما لكنها قالت إن الرجلين أذعنا لذلك. ولم يتسن على الفور الاتصال بمحاميهما للتعليق.

وتفيد عريضة اتهام أمريكية صدرت العام الماضي أن شعلون وأورنشتاين ومشتبها فيه ثالثا هو جوشوا أرون عملوا مع اثنين من المتعاملين في الأسهم أحدهما من نيوجرزي والآخر من فلوريدا على خطة تتعلق بالتلاعب في أسعار الأسهم في البورصة.

وتقضي الخطة بأن يقوم المتهمون بشراء أسهم في شركات لا يجري تداول كبير على أسهمها ثم يرسلون ملايين الرسائل الالكترونية التي تتضمن تحريض مستثمرين على شراء السهم من أجل رفع سعره ثم يقومون ببيع ما بحوزتهم منه.

وقالت وزارة العدل الإسرائيلية إن عريضة اتهام أمريكية معدلة أضافت اتهامات باختراق أجهزة كمبيوتر والمقامرة على الانترنت إلى الاتهامات السابقة الموجهة ضدهما.

ويقول الادعاء الأمريكي إن شعلون وأورنشتاين وأرون كانوا يديرون شركة إجرامية اخترقت عشرات من أجهزة الكمبيوتر والشبكات وسرقت معلومات شخصية لأكثر من مئة مليون شخص.

وقال الادعاء إن سجلات شخصية تخص 83 مليون عميل لدى جيه.بي. مورجان سرقت.

ووقت إلقاء القبض على المشتبه فيهما لم يؤكد المسؤولون الإسرائيليون أو ينفوا أي صلة بقضية جيه.بي. مورجان ولم تذكر كذلك في بيان وزارة العدل الإسرائيلية.

(إعداد لبنى صبري للنشرة العربية- تحرير سيف الدين حمدان)