9 أيار مايو 2016 / 16:36 / بعد عام واحد

تلفزيون-مراسل بي.بي.سي المطرود من كوريا الشمالية: سعيد بالمغادرة

الموضوع 1164

المدة 1.36 دقيقة

بكين في الصين

تصوير 9 مايو أيار 2016

الصوت طبيعي مع لغة إنجليزية

المصدر تلفزيون رويترز

القيود لا يوجد

القصة

قال صحفي في هيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي) طردته كوريا الشمالية بسبب تغطيته الإخبارية ووصل إلى بكين اليوم الاثنين (9 مايو أيار) إنه ”سعيد بالمغادرة.“

وبدا روبرت وينجفيلد-هايس مُبتسما عند وصوله إلى قاعة الوصول في مطار بكين بصحبة مصور ومنتجة بعد أن أطلقت سلطات كوريا الشمالية سراحه.

وقالت بي.بي.سي إن روبرت وينجفيلد-هايس اعتُقل يوم الجمعة (6 مايو أيار) بينما كان يهم بمغادرة البلاد واقتيد وتم استجوابه لثماني ساعات و”أُجبر على التوقيع على إفادة“.

وكان في كوريا الشمالية مع عدد كبير من الصحفيين بشكل غير مألوف بلغ عددهم 128 صحفيا لتغطية مؤتمر حزب العمال الكوري. وقال المسؤول الكوري الشمالي أو. رايونج إن المراسل البريطاني ”شوَه الحقائق والوقائع“ في تغطيته وأعلن أن وينجفيلد-هايس المُقيم في طوكيو سيُطرد ولن يُسمح له بدخول كوريا الشمالية مجددا على الإطلاق.

وقال متحدث باسم بي.بي.سي إن أربعة من موظفيها ما زالوا بالبلاد وإنه يتوقع أن يُسمح لهم بالبقاء.

وتشدد حكومة كوريا الشمالية -التي تمتلك وتدير منظمات إعلامية محلية- رقابتها على المراسلين الأجانب حيث يرافق ”مراقبون“ حكوميون الصحفيين الزائرين أثناء تأدية عملهم.

تلفزيون رويترز (إعداد مروة سلام للنشرة العربية - تحرير محمد محمدين)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below