الدولة الإسلامية تعلن مسؤوليتها عن إسقاط طائرة هليكوبتر لدمشق بشرق سوريا

Tue May 10, 2016 2:43pm GMT
 

عمان 10 مايو أيار (رويترز) - قال المرصد السوري لحقوق الإنسان وتنظيم الدولة الإسلامية إن التنظيم قال إنه أسقط طائرة هليكوبتر للجيش السوري اليوم الثلاثاء في منطقة صحراوية بوسط سوريا حيث يحتدم القتال.

وقالت وكالة أعماق المرتبطة بتنظيم الدولة الإسلامية إن الطائرة الهليكوبتر أسقطت قرب صحراء تدمر بين حمص ومدينة تدمر.

ولم يعلق الجيش السوري على التقرير لكنه قال في وقت سابق إن طائراته الحربية قصفت دفاعات الدولة الإسلامية في المنطقة وأصابت قوافلها على مقربة من حقل غاز الشاعر الذي سيطر عليه المتشددون يوم الخميس الماضي.

وقطع المتشددون أيضا خطوط إمداد الجيش وهاجموا حقلي غاز المهر والجزل في منطقة تضم أكبر احتياطيات غاز للبلاد ومنشآت كانت تولد في السابق معظم احتياجات البلاد من الكهرباء.

وتمكن المتشددون من العودة إلى المنطقة في الأسبوعين الماضيين. وطرد المتشددون من تدمر عندما استعاد الجيش السوري بدعم من الضربات الجوية الروسية المدينة القديمة في مارس آذار.

وأكد المرصد السوري لحقوق الإنسان ومقره بريطانيا أن المتشددين يكسبون أرضا جديدة. وقال المرصد اليوم الثلاثاء إنهم استولوا على ثكنة عسكرية مهجورة على بعد عشرة كيلومترات من مطار التيفور العسكري قرب موقع إسقاط الطائرة الهليكوبتر.

وقالت أعماق في وقت سابق اليوم الثلاثاء إن المتشددين استولوا على نقطتي تفتيش قرب المطار وقتلوا ما لا يقل عن 20 جنديا واستولوا على مدفعية ومدرعات ثقيلة.

(إعداد محمد اليماني للنشرة العربية - تحرير لبنى صبري)