سويسرا تريد إسقاط الجنسية عن مواطن يشتبه بأنه متشدد

Tue May 10, 2016 6:21pm GMT
 

زوريخ 10 مايو أيار (رويترز) - قالت سويسرا اليوم الثلاثاء إنها تسعى لإسقاط الجنسية عن شاب يبلغ عمره 19 عاما ويحمل الجنسيتين السويسرية والإيطالية قالت شركة كان يعمل بها فيما سبق إنها تشتبه أنه متشدد سافر إلى سوريا لينضم لتنظيم الدولة الإسلامية.

وأظهر تقرير رسمي صدر في أبريل نيسان أن السلطات السويسرية تعتقد أن ما لا يقل عن 73 شخصا سافروا إلى الشرق الأوسط ليقاتلوا في صفوف الجماعات المتشددة منذ عام 2001. ومن بين هؤلاء تأكدت وفاة 13.

وأصدرت وزارة الدولة السويسرية للهجرة إشعارا اتحاديا اليوم الثلاثاء لإخطار كريستيان لانيللو المولود في سويسرا بأنها أقامت دعوى لإسقاط الجنسية ضده لكنها لم تذكر السبب.

وقالت متحدثة إن الوزارة تحقق بالتنسيق مع أجهزة المخابرات والسلطات المحلية المعنية "ما إذا كان يمكن إسقاط الجنسية السويسرية عن مزدوجي الجنسية في حالات من يثبت أنهم يسافرون بدعوى الجهاد."

وأكد موظف في شركة للستائر ببلدة فينترتور كان لانيللو يعمل بها أن من المشتبه أنه سافر إلى سوريا للانضمام للدولة الإسلامية في 2015. وقال الموظف الذي طلب عدم نشر اسمه إن الشركة تعتقد أنه قتل.

وقالت المتحدثة إن بوسع سويسرا بعد إسقاط الجنسية عن أحد مواطنيها أن تمنعه من الدخول "كوسيلة لتحييد التهديد المباشر الذي يمثله للبلاد."

(إعداد دينا عادل للنشرة العربية- تحرير سيف الدين حمدان)