موقع مواعدة يسعى لتعارف الأمريكيين الفارين من ترامب على كنديين

Tue May 10, 2016 9:03pm GMT
 

تورونتو 10 مايو أيار (رويترز) - قال موقع مواعدة على الإنترنت إنه سيعمل على تعارف الأمريكيين الذين لا يستطيعون العيش في ظل رئاسة دونالد ترامب على كنديين باحثين عن الحب لتسهيل الوفاء بتعهد الناخبين الأمريكيين بالانتقال إلى كندا إذا أصبح رجل الأعمال الملياردير رئيسا للولايات المتحدة.

وقال موقع مابل ماتش "يسهل مابل ماتش على الأمريكيين العثور على شريك كندي مثالي لإنقاذهم من الرعب الشديد من رئاسة ترامب" قبل أن يعرض الموقع قائمة بالعزاب المهتمين.

وأثارت حملة ترامب لنيل بطاقة ترشيح الحزب الجمهوري في انتخابات الرئاسة الأمريكية التي تجرى في نوفمبر تشرين الثاني قلق بعض الأمريكيين سواء من الليبراليين أو حتى من داخل حزبه نفسه وتعهد البعض بالانتقال إلى كندا إذا تم انتخابه.

وفي فبراير شباط سوقت جزيرة كيب بريتون على الساحل الكندي على المحيط الأطلسي نفسها كملاذ هادئ للأمريكيين الساعين للهروب إذا وصل ترامب إلى البيت الأبيض.

ويسمح موقع مابل ماتش لمستخدميه بإضافة أسمائهم لقائمة انتظار للتعارف على الناخبين الأمريكيين القلقين والباحثين عن عزاب كنديين.

ولم يرد مسؤولون من مابل ماتش على طلب للتعقيب على الفور لكن الرئيس التنفيذي جو جولدمان قال لهيئة الإذاعة الكندية إن ما يربو على عشرة آلاف عازب ونحو 2500 كندي سجلوا على قائمة الانتظار بالموقع حتى صباح اليوم الثلاثاء.

وكان موقع المواعدة نشطا أيضا على تويتر وأشار إلى أن خدمته ستساعد الأمريكيين على تجنب مصاعب الحصول على الجنسية الكندية. (إعداد محمد اليماني للنشرة العربية - تحرير مصطفى صالح)