البنك الأوروبي للإنشاء والتعمير يتوقع تسارع النمو في الدول التي يعمل بها

Wed May 11, 2016 1:45pm GMT
 

لندن 11 مايو أيار (رويترز) - توقع البنك الأوروبي للإنشاء والتعمير اليوم الأربعاء تسارع معدل النمو في الدول التي يعمل بها هذا العام وذلك للمرة الأولى في ست سنوات بدعم من انتهاء متوقع للركود في روسيا وأوكرانيا.

وخفض البنك الذي يعمل في 36 دولة من شرق أوروبا إلى المغرب ومنغوليا توقعاته عن تقديراته السابقة في نوفمبر تشرين الثاني لكنه تحدث بنبرة إيجابية يشوبها الحذر عن اتجاه صعودي قادم.

وقال البنك "بعد خمس سنوات من التباطؤ المتواصل من المتوقع أن يسجل متوسط النمو في المنطقة (التي تشمل الدول التي يعمل بها) نموا متواضعا من 0.5 بالمئة في 2015 إلى 1.4 بالمئة في 2016.

"من المتوقع أن يستمر هذا الزخم في 2017 مع وصول متوسط النمو إلى 2.5 بالمئة."

ويتوقع البنك أن يصل الركود في روسيا إلى القاع هذا العام وأن يعود الاقتصاد الروسي إلى النمو بنحو واحد في المئة في 2017 مع تعافي أسعار النفط.

ومن المتوقع أن ينمو اقتصاد أوكرانيا بنسبة اثنين في المئة في العامين الحالي والقادم بعدما هبط بنحو عشرة في المئة في العامين السابقين.

ومن المنتظر أن يرتفع النمو في وسط أوروبا إلى أكثر من ثلاثة في المئة بقليل.

ومن المنتظر أن يتعرض النمو لضغوط في المغرب وتونس ومصر مع استمرار التهديدات الإرهابية بينما ستضغط أزمة اللاجئين الناجمة عن الحرب الأهلية في سوريا على الأردن ومقدونيا وعلى اليونان وقطاعها السياحي. (إعداد علاء رشدي للنشرة العربية - تحرير إسلام يحيى)