مقتل شخصين في هجوم انتحاري غربي بغداد بعد يوم دام

Thu May 12, 2016 9:07am GMT
 

بغداد 12 مايو أيار (رويترز) - قالت الشرطة ومسعفون إن مفجرين انتحاريين هاجما مركز شرطة غربي بغداد اليوم الخميس مما أسفر عن مقتل اثنين من أفراد الأمن وإصابة ثمانية آخرين.

ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها على الفور عن التفجير في منطقة أبو غريب على مسافة 25 كيلومترا من العاصمة العراقية والذي جاء في أعقاب أكثر الأيام دموية في بغداد هذا العام وشهد مقتل 80 شخصا على الأقل في تفجيرات نفذها تنظيم الدولة الإسلامية.

وقالت مصادر من الشرطة إن المهاجمين في تفجير اليوم اقتربا من المبنى من جهتين قبل أن يفجرا نفسيهما.

وقالت قيادة عمليات بغداد وهي أحد الأجهزة الموكل إليها حماية العاصمة في بيان إن مهاجما ثالثا قتل قبل أن يتمكن أي منهم من دخول مركز الشرطة.

وكانت بغداد هدفا لتفجيرات يومية قبل عشر سنوات ومازال العنف ضد قوات الأمن والمدنيين الشيعة مستمرا حتى بعد تعرض تنظيم الدولة الإسلامية لانتكاسات في المعارك في غرب وشمال البلاد.

وزاد موجة التفجيرات في الفترة الأخيرة من الانتقادات التي يتعرض لها رئيس الوزراء حيدر العبادي الذي يواجه بالفعل أزمة سياسية بسبب محاولاته إجراء تعديل وزاري في إطار حملة لمكافحة الفساد.

(إعداد لبنى صبري للنشرة العربية - تحرير سها جادو)