شركة أبحاث أمنية: متسللون حاولوا اختراق نظم الكمبيوتر بحزب ميركل

Thu May 12, 2016 4:31pm GMT
 

برلين 12 مايو أيار (رويترز) - قالت شركة أبحاث أمنية إن مجموعة متسللين يصفهم خبراء في أمن الانترنت بأنهم يستهدفون منتقدي الحكومة الروسية يحاولون منذ ابريل نيسان مهاجمة أنظمة كمبيوتر حزب الاتحاد الديمقراطي المسيحي الذي تتزعمه المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل.

وقال الباحثون في شركة تريند مايكرو إن المتسللين الذين يطلق عليهم بون ستورم كانوا على ما يبدو يحاولون سرقة البيانات الشخصية وبيانات الشركات من الحزب وأفراد مهمين باستخدام خدمتي بريد إلكتروني مجانيتين. كانت نفس الشركة ربطت بين بون ستورم وهجمات تسلل على البرلمان الألماني.

وقالت الشركة إن المتسللين حاولوا على ما يبدو تنسيق هجمات لسرقة بيانات الدخول (أسماء المستخدمين وكلمات المرور) باستخدام أجهزة في لاتفيا وهولندا للدخول على أجهزة الحزب وأخرى تخص شخصيات كبيرة.

وقال مصدر في حزب الاتحاد الديمقراطي اليوم الخميس "لم تقع هجمات حتى الآن. ومع ذلك قمنا بتغييرات ملائمة في البنى التحتية المرتبطة بتكنولوجيا المعلومات."

وتنشط بون ستورم منذ أكثر من عشرة أعوام وتعتبر من أقدم مجموعات التجسس الإلكتروني. (إعداد معاذ عبد العزيز للنشرة العربية - تحرير أحمد إلهامي)