مقدمة 1-البحرية الامريكية تقيل قائد جنود ضلوا طريقهم في الخليج وإحتجزتهم إيران

Fri May 13, 2016 12:40am GMT
 

(لاضافة تفاصيل وخلفية)

واشنطن 13 مايو أيار (رويترز) - قالت البحرية الامريكية يوم الخميس إنها أقالت قائد جنود البحرية العشرة الذين ضلوا طريقهم إلى المياه الاقليمية الايرانية في الخليج في يناير كانون الثاني وإحتجزتهم إيران لفترة قصيرة في حادث هدد بأن يصبح أزمة دولية.

وأضافت البحرية في بيان أنها فقدت الثقة في الكوماندر إريك راستش الذي كان الضابط المسؤول عن الوحدة التي كانت تضم الجنود العشرة وقت وقوع الحادث.

وأصبح راستش أول شخص يذكر إسمه علنا بعد تحقيق أولى في الحادث الذي وقع قرب جزيرة فارسي في الخليج.

وقال مسؤول أمريكي تحدث شريطة عدم الكشف عن إسمه إن قائد قوات البحرية في الشرق الاوسط إتخذ أيضا إجراء غير قضائي بحق جنود اخرين شملهم الحادث لكنه إمتنع عن تقديم تفاصيل.

ومثل هذه العقوبات الادارية قد تشمل توجيه خطابات توبيخ أو نصائح وإرشادات شفوية.

ولم يصدر سلاح البحرية حتى الان نتائج تحقيقاته لكن في فبراير شباط قال الجيش إن الجنود الامريكيين تم إعتراضهم في 12 يناير كانون الثاني بعد أن اصيب محرك أحد زوارقهم بعطل ميكانيكي.

وإنتزعت ايضا شريحتا تشغيل لهاتفين متصلين بالاقمار الصناعية كانا مع الجنود.

ومنح الزعيم الايراني الاعلى آية الله علي خامنئي أوسمة لقادة البحرية الايرانية عن أسر الجنود الامريكيين. وأذاعت وسائل اعلام ايرانية مقاطع فيديو للجنود المحتجزين بما في ذلك مشاهد ظهر فيها افراد من الحرس الثوري الايراني وهم يصوبون أسلحة نحو الامريكيين وهم جالسون وقد وضعوا أيديهم فوق رؤوسهم.

وبعد حوالي 15 ساعة إطلق سراح الامريكيين بعد أن تدخل وزير الخارجية الامريكي جون كيري لدى نظيره الايراني محمد جواد ظريف مما أدى إلى تفادي أزمة دبلوماسية قبل تنفيذ إتفاق ايران النووي ورفع العقوبات الدولية عن طهران.

(اعداد وجدي الالفي للنشرة العربية)