الفيفا: روستوف الروسي خضع لفحص عشوائي للكشف عن المنشطات

Fri May 13, 2016 7:26am GMT
 

مكسيكو سيتي 13 مايو أيار (خدمة رويترز الرياضية العربية) - قال الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) إن نادي روستوف المنافس في الدوري الروسي الممتاز لكرة القدم خضع جميع لاعبيه لفحص عشوائي للكشف عن المنشطات بعد مباراته أمام دينامو موسكو أمس الخميس.

وأشار الفيفا مؤكدا تقرير وكالة تاس الروسية للأنباء إلى أن الفحص تم بصورة سلسلة ولم يتقدم أي لاعب أو مسؤول في الفريق بشكوى.

وفاز روستوف صاحب المركز الثاني في الدوري بفارق نقطتين خلف تشسكا موسكو المتصدر 3-1 على دينامو موسكو في المباراة.

وقال ييري دفوراك كبير الأطباء في الفيفا لرويترز عبر الهاتف "لا يجب أن يعرف أحد ما سنقدم عليه. يجب أن تعلم الفرق أنه يمكن أن نحضر في أي وقت."

وأضاف "لابد لي أن أؤكد أن الفريق كان متعاونا ولم يقاوم أو يشتكي. تفهموا ما كنا نفعله وهذا أمر مهم."

وقال الفيفا في بيان في وقت لاحق "الإجراء كان بناء على تقارير صحفية حول احتمال تناول مادة ميلدونيوم."

وكشفت لجنة مستقلة تابعة للوكالة العالمية لمكافحة المنشطات في نوفمبر تشرين الثاني الماضي وجود عملية واسعة النطاق لتناول المنشطات برعاية الدولة في روسيا وهو ما أدى إلى استبعادها من المشاركة من جميع بطولات ألعاب القوى.

وإذا لم يرفع هذا الإيقاف فلن يتمكن الرياضيون الروس من المشاركة في اولمبياد 2016 في ريو دي جانيرو ما بين الخامس و21 أغسطس آب.

وسقط 16 رياضيا روسيا على الأقل من بينهم ماريا شارابوفا لاعبة التنس الشهيرة وسيميون اليستراتوف الفائز بالميدالية الذهبية في منافسات التزلج السريع في الاولمبياد الشتوي في اختبارات الكشف عن ميلدونيوم وهي المادة التي حظرتها الوكالة العالمية لمكافحة المنشطات في الأول من يناير كانون الثاني الماضي.

(إعداد شادي أمير- تحرير فتحي عبد العزيز)