ترحيل 3 أجانب من ماليزيا للاشتباه في أنهم متشددون

Fri May 13, 2016 1:45pm GMT
 

كوالالمبور 13 مايو أيار (رويترز) - قال خالد أبو بكر المفتش العام للشرطة الماليزية اليوم الجمعة إن السلطات قامت بترحيل ثلاثة أجانب يشتبه أنهم من المسلحين المتشددين بينهم روسيان يُعتقد أنهما على صلة بتنظيم الدولة الإسلامية والثالث من سريلانكا.

وماليزيا في حالة تأهب منذ هجوم شنه مسلحون مرتبطون بالدولة الإسلامية في جاكرتا عاصمة جارتها إندونيسيا في يناير كانون الثاني وقتل في الهجوم أربعة مسلحين وأربعة أشخاص آخرين.

وقال خالد في بيان إنه تم اعتقال الروسيين وهما من أصل شيشاني والسريلانكي في عمليتين في مارس آذار وأبريل نيسان.

وتم ترحيل الروسيين اللذين يبلغان من العمر 23 و25 عاما سابقا من تركيا قبل أن يدخلا ماليزيا في مارس آذار.

وقال خالد "اعتقلتهما السلطات التركية لمزاعم ارتباطهما بنشاط لمقاتلي الدولة الإسلامية في سوريا." وأضاف أن ترحيلهما جرى اليوم الجمعة.

واعتُقل المواطن السريلانكي (42 عاما) في 22 أبريل نيسان بعد مزاعم بنشره تهديدات على الإنترنت بقتل رئيس ورئيس وزراء ماليزيا.

وقال خالد إنه تم ترحيل المشتبه به بعدها بخمسة أيام وانه على قائمة "المطلوبين" لدى سلطات سريلانكا.

واعتقلت الشرطة الماليزية أكثر من 160 شخصا منذ يناير كانون الثاني 2015 للاشتباه في مشاركتهم في أنشطة للمتشددين بينهم سبعة يُعتقد أنهم جزء من خلية للدولة الإسلامية.

وقالت السلطات في مارس آذار إن الشرطة أحبطت هجوما لاختطاف رئيس الوزراء نجيب عبد الرزاق ووزراء كبار العام الماضي. (إعداد دعاء محمد للنشرة العربية - تحرير محمد اليماني)