مقدمة 3-حزب الله يلقي باللوم على مسلحي المعارضة بسوريا في قتل قائده العسكري

Sat May 14, 2016 12:14pm GMT
 

(لإضافة تفاصيل وبرقية من رئيس البرلمان الإيراني)

من ليزا بارينجتون

بيروت 14 مايو أيار (رويترز) - قال حزب الله اللبناني اليوم السبت إن قائده العسكري مصطفى بدر الدين قتل في قصف مدفعي لمسلحين إسلاميين سنة قرب مطار دمشق بسوريا.

وأعلن حزب الله مقتل بدر الدين أمس الجمعة وأقام له جنازة عسكرية في نفس اليوم في معقل الحزب بالضاحية الجنوبية ببيروت.

وقال حزب الله في بيان "أثبتت التحقيقات الجارية لدينا أن الانفجار الذي استهدف أحد مراكزنا بالقرب من مطار دمشق الدولي والذي أدى إلى استشهاد الأخ القائد السيد مصطفى بدر الدين ناجم عن قصف مدفعي قامت به الجماعات التكفيرية المتواجدة في تلك المنطقة."

ويقاتل حزب الله في سوريا دعما لحكومة الرئيس السوري بشار الأسد ضد مجموعة من الجماعات السنية بما في ذلك تنظيم الدولة الإسلامية وجبهة النصرة التابعة لتنظيم القاعدة.

إلا أن المرصد السوري لحقوق الإنسان شكك في هذه الرواية وقال إنه لم يحدث قصف من جماعات مسلحة في هذه المنطقة منذ أكثر من أسبوع.

ويقع مطار دمشق والمناطق المحيطة به تحت سيطرة الحكومة السورية والقوات المتحالفة معها. وبين هذه المنطقة ووسط دمشق الذي تسيطر عليه الحكومة يسيطر مقاتلو المعارضة على جزء من الغوطة الشرقية التي شهدت قتالا معظم فترات الصراع الذي دخل الآن عامه السادس.

وقال رامي عبد الرحمن مدير المرصد السوري لرويترز "لا يوجد.. لم يسجل أي سقوط قذائف أو إطلاق قذائف من الغوطة الشرقية على مطار دمشق الدولي منذ أسبوع."   يتبع