مقدمة 4-سيرينا في مواجهة أمريكية خالصة بنهائي بطولة ايطاليا للتنس وديوكوفيتش يلاقي موراي

Sat May 14, 2016 9:31pm GMT
 

(لاضافة فوز ديوكوفيتش)

روما 14 مايو أيار (خدمة رويترز الرياضية العربية) - باتت الأمريكية سيرينا وليامز على مقربة من رابع ألقابها في بطولة ايطاليا المفتوحة للتنس بعدما فازت على الرومانية ايرينا بيجو بمجموعتين متتاليتين اليوم السبت لتخوض مواجهة أمريكية خالصة مع مواطنتها الشابة ماديسون كيز في النهائي.

وتفوقت سيرينا - التي تبدو في حالة جيدة قبل رحلتها للدفاع عن لقب بطولة فرنسا المفتوحة التي ستنطلق مطلع الأسبوع المقبل - على منافستها الرومانية بنتيجة 6-4 و6-1 في المباراة الثانية بالدور قبل النهائي.

وستكون سيرينا المصنفة الأولى على العالم المرشحة لنيل لقبها السبعين على مدار مسيرتها المميزة عندما تواجه مواطنتها كيز المصنفة 24 على العالم الذي فازت على الاسبانية جاربين موجوروزا بلانكو المصنفة الثالثة في البطولة بنتيجة 7-6 و6-4 في المباراة الأولى بقبل النهائي.

وبدا مستوى سيرينا متراجعا هذا الموسم بعد ان ابتعدت عن الملاعب لشهرين إضافة لانسحابها من بطولة مدريد الأسبوع الماضي بسبب إصابتها بنزلة برد إلا أنها أكدت على قدراتها المميزة قبل خوضها بطولة رولان جاروس على الرغم من أنها خاضت بطولة واحدة على الملاعب الرملية حتى الان هذا الموسم.

وتوقفت المباراة لفترات وجيزة بسبب هطول الأمطار في يوم رطب وممطر. وعقب تمكن بيجو المصنفة 35 على العالم من إطالة أمد المجموعة الأولى أمام سيرينا أطاحت اللاعبة البالغة من العمر 34 عاما بمنافستها بعد ان انتزعت المجموعة الثانية وبكل قوة.

وقدمت كيز أفضل أداء لها على الملاعب الرملية في أوروبا وأحدثت هزة بفوزها على موجوروزا التي بلغت نهائي ويمبلدون. لكن الانتصار على سيرينا التي فازت في 15 مباراة متتالية على منافستها الأمريكية يمثل تحديا من نوع مختلف تماما.

وفي وقت سابق اليوم شق اندي موراي طريقه إلى ثاني نهائي لبطولة كبيرة على الملاعب الرملية في غضون أسبوع بانتصار كبير بنتيجة 6-2 و6-1 على الفرنسي لوكاس بوي ضمن منافسات الرجال.

وواصل اللاعب البريطاني - الذي خسر أمام نوفاك ديوكوفيتش في نهائي مدريد مطلع الأسبوع الماضي - تقديم مستواه الرائع بالحفاظ على تركيزه رغم توقفين بسبب هطول الأمطار واستغرق الأمر منه 59 دقيقة فقط ليطيح ببوي المتأهل من التصفيات.

ويملك الفرنسي البالغ من العمر 22 عاما مستقبلا باهرا لكن ومع احتلاله المركز 52 على العالم فان فارق 49 مركزا بينه وبين موراي الفائز بلقبين ضمن البطولات الأربع الكبرى اظهر المباراة كما لو أنها تسير في اتجاه واحد.

ولم يخسر المصنف الثاني في البطولة أي مجموعة خلال منافسات ايطاليا المفتوحة وسيخوض ثاني نهائي على التوالي أمام ديوكوفيتش المصنف الأول على العالم الذي تغلب على الياباني كي نيشيكوري المصنف السادس في البطولة بنتيجة 2-6 و6-4 و7-6 في المباراة الثانية بالدور قبل النهائي. (اعداد احمد عبد اللطيف)