مسؤول: مقتل شخصين في انفجار سيارة ملغومة في القامشلي شمال شرق سوريا

Sat May 14, 2016 5:28pm GMT
 

بيروت 14 مايو أيار (رويترز) - قال مسؤول سوري كردي إن شخصين قتلا عندما انفجرت سيارة ملغومة في مدينة القامشلي في شمال شرق سوريا اليوم السبت بعد نحو عشرة أيام من تحذير أجهزة الأمن المحلية من احتمال وقوع هجوم.

وقال عبد الله سعدون المسؤول الإعلامي في قوة الأمن الداخلي الكردية (الأسايش) لرويترز إن السيارة انفجرت في محطة لخدمة السيارات وأضاف أن أحد القتلى كان من العاملين بالمحطة والآخر مقاتل من وحدات حماية الشعب الكردية السورية كان بالقرب من الانفجار.

وتسيطر وحدات حماية الشعب على مناطق واسعة في شمال شرق سوريا ومن بينها أغلب محافظة الحسكة التي تقع فيها القامشلي.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن شخصين قتلا وأصيب خمسة آخرون على الأقل في الانفجار. وقالت وسائل إعلام رسمية سورية إن خمسة قتلوا في الانفجار.

وقال سعدون إن الأسايش حذروا المواطنين قبل أكثر من عشرة أيام من احتمال دخول سيارة محملة بالمتفجرات إلى المنطقة.

وكان تفجير انتحاري في نقطة تفتيش قد قتل ستة على الأقل من قوات الأمن الداخلي الكردية في القامشلي منذ أسبوعين. (إعداد سلمى محمد للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن)