مسؤول أمريكي:تنظيم الدولة الإسلامية في موقف دفاعي وتقلص الأراضي التي يسيطر عليها في سوريا والعراق

Sun May 15, 2016 10:30pm GMT
 

من سليمان الخالدي

عمان 15 مايو أيار (رويترز) - قال مسؤول أمريكي كبير يوم الأحد إن تنظيم الدولة الإسلامية لم يكسب أراض تشكل أهمية منذ استيلائه على مدينة الرمادي العراقية قبل عام والتي فقدها بعد ذلك في ديسمبر كانون الأول بعد أن ساعد تحسن معلومات المخابرات وتحسن تجهيز القوات المحلية التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة في العراق وسوريا.

وقال بريت مكجورك المبعوث الخاص للرئيس باراك أوباما لدى التحالف الذي يحارب تنظيم الدولة الإسلامية في مؤتمر صحفي في العاصمة الأردنية عمان إن تنظيم الدولة الإسلامية"ينكمش بحيث أنه في موقف دفاعي بشكل كبير ."

ويسيطر تنظيم الدولة الإسلامية على مدينة الموصل في العراق والرقة في سوريا كما ثبت أنه يشكل تهديدا قويا في الخارج بعد إعلان مسؤوليته عن هجمات كبيرة وقعت في باريس في نوفمبر تشرين الثاني وبروكسل في مارس آذار.

وقال مكجورك إن جهود التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة للسيطرة على الموصل والرقة تحقق تقدما.

وأضاف"نوجه ضربات دقيقة في الموصل بشكل شبه يومي.

"هناك ضغط متزامن متواصل."

وأشار مكجورك إلى عملية جرت في الآونة الأخيرة حدد فيها التحالف مكان خزائن أموال لتنظيم الدولة الإسلامية واستهدفها "وأخذ مئات الملايين من الدولارات من خزائنه."

وتسبب هذا في أزمة نقدية أجبرت تنظيم الدولة الإسلامية على تقليص رواتب مقاتليه إلى النصف . ولم يقل مكجورك متى جرت هذه العملية.

(إعداد أحمد صبحي خليفة للنشرة العربية)