إعادة-مقدمة 1-الجيش النيجيري يعتقل مشتبها بهم من جماعة تمرد بدلتا النيجر

Mon May 16, 2016 9:46am GMT
 

(لتصحيح خطأ نحوي في العنوان)

أبوجا (نيجيريا) 16 مايو أيار (رويترز) - قال الجيش النيجيري اليوم الاثنين إنه اعتقل عددا من أعضاء جماعة تمرد أعلنت مسؤوليتها عن موجة من الهجمات على خطوط أنابيب بمنطقة دلتا النيجر المضطربة في الآونة الأخيرة.

وأضاف الجيش أن المعتقلين يعتقد أنهم من أعضاء جماعة منتقمي دلتا النيجر وهي حركة ألقي عليها اللوم في هجمات على البنية الأساسية النفطية مما أدى إلى خفض إنتاج نيجيريا إلى 1.65 مليون برميل يوميا من 2.2 مليون برميل يوميا في بداية العام.

وكانت الجماعة التي تقول إنها تقاتل من أجل نصيب أكبر من أرباح النفط وللقضاء على التلوث ومن أجل الاستقلال في المنطقة الجنوبية من البلاد قد طالبت شركات النفط الأسبوع الماضي بالمغادرة قبل نهاية الشهر.

وقال ربيع أبو بكر المتحدث باسم الجيش "هذا لتأكيد اعتقال بعض المشتبه أنهم من أعضاء منتقمي دلتا النيجر" فيما يتعلق بالهجمات على منشآت شركة شيفرون النفطية. ولم يحدد عدد المقبوض عليهم أو أين ألقي القبض عليهم.

وأرسلت نيجيريا تعزيزات عسكرية لمحاربة المسلحين لكن وزير الخارجية البريطاني فيليب هاموند قال يوم السبت إن الرئيس النيجيري محمد بخاري يحتاج لمعالجة جذور الصراع لأن المواجهة العسكرية قد تنتهي "بكارثة".

وتمثل مبيعات النفط الخام من دلتا النيجر نحو 70 بالمئة من الدخل القومي لنيجيريا أكبر اقتصاد في أفريقيا لكن السكان الذين يتعاطف بعضهم مع المسلحين يشكون من الفقر منذ فترة طويلة.

ومدد بخاري اتفاق عفو وقعه مع المسلحين في عام 2009 أدى إلى زيادة الإنفاق على المنطقة. لكنه خفض تمويل الاتفاق وألغى عقودا لمسلحين سابقين لحماية خطوط الأنابيب التي كانوا يهاجمونها. (إعداد لبنى صبري للنشرة العربية - تحرير منير البويطي)