ديمقراطيون يستخدمون ترامب لتخويف الناخبين وحملهم على الإدلاء بأصواتهم

Mon May 16, 2016 10:47am GMT
 

نيويورك 16 مايو أيار (رويترز) - يستخدم بعض نشطاء الحزب الديمقراطي في الولايات المتحدة المرشح الرئاسي الجمهوري دونالد ترامب الذي أثارت تصريحاته بشأن المهاجرين غير الشرعيين والنساء الجدل كعنصر رئيسي في حملتهم لانتخابات الرئاسة المقررة في نوفمبر تشرين الثاني.

وفي كاليفورنيا حمل النشطاء الديمقراطيون من أورانج كاونتي صور ترامب وهم يطرقون الأبواب قبيل الانتخابات التمهيدية في السابع من يونيو حزيران.

وقال هنري فاندرماير الزعيم المحلي للحزب في أورانج كاونتي -وهي تقليديا واحة جمهورية في الولاية- إن النشطاء يسألون الناس ما إذا كانوا سيشاركون في الانتخابات التمهيدية ويحذرونهم من أنهم لو لم يساعدوا في اختيار أقوى مرشح ديمقراطي "سيفوز هذا الرجل".

قالت هولي شولمان المتحدثة باسم الحزب الديمقراطي في نيو هامبشاير "كل فرع للحزب في الولاية يحاول تعظيم ما يمكن تحقيقه من هذا الاختلاف (بين المرشحين) وربط ترامب بالجمهوريين في الولاية."

ولم ترد حملة ترامب على طلب للتعليق.

ولكن يبدو من المؤكد أن الجمهوريين سيستخدمون هيلاري كلينتون المتقدمة في ترشيحات الديمقراطيين والتي تستقطب تصريحاتها الجماهير كذلك بالصورة نفسها.

فقد أفاد بيان للجنة الوطنية للحزب الجمهوري "ليس هناك أداة أفضل لتجنيد المتطوعين وجمع المال وتوحيد الحزب الجمهوري من احتمال فوز هيلاري كلينتون في الرئاسة الأمر الذي سيعيدنا أكثر إلى الوراء."

(إعداد لبنى صبري للنشرة العربية - تحرير منير البويطي)