إصابات في صفوف الشرطة في اشتباكات مع جماهير ليفسكي صوفيا

Mon May 16, 2016 1:42pm GMT
 

صوفيا 16 مايو أيار (خدمة رويترز الرياضية العربية) - قالت وزارة الداخلية البلغارية اليوم الاثنين إن ثمانية من ضباط الشرطة أصيبوا بجروح بعد أن ألقت جماهير ليفسكي صوفيا الحجارة والزجاجات باتجاههم خلال مباراة الفريق أمام بيرين بلاجوفجراد في الدوري البلغاري الممتاز لكرة القدم مساء أمس الأحد.

واعتقلت قوات الأمن تسعة أشخاص بعد الأحداث التي وقعت في ملعب بيرين في جنوب البلاد حيث حقق ليفسكي صاحب المركز الثاني فوزا صعبا 1-صفر على صاحب الأرض المهدد بالهبوط.

وقالت وزارة الداخلية إن اثنين من رجال الشرطة المصابين لا يزالا في المستشفى إثر إصابتهما بارتجاج في المخ. وأظهرت لقطات تلفزيونية العديد من رجال الشرطة وهم يركضون بعيدا إثر تعرضهم لهجوم من جانب جماهير ليفسكي.

ولجماهير ليفسكي تاريخ طويل مع أعمال الشغب والعنصرية.

فقد قتل رجل في الثلاثين من عمره في انفجار قنبلة بعد مباراة ليفسكي أمام غريمه المحلي تشسكا صوفيا في 2000 واندلعت أعمال شغب وعنف بعدها واعتقلت الشرطة عددا من الأشخاص.

وفرض الاتحاد البلغاري لكرة القدم غرامة على ليفسكي في 2014 بعدما سخرت جماهيره بصورة مباشرة من حملة للاتحاد الأوروبي للعبة لمكافحة العنصرية إذ رفعت لافتة كتب عليها "نعم للعنصرية" كما تلاعبت بشعار الاتحاد الأوروبي خلال مباراة بالدوري المحلي.

(إعداد طه محمد- تحرير فتحي عبد العزيز)