الفلبين تعتقل 25 صيادا صينيا للاشتباه في قيامهم بالصيد دون تصريح

Tue May 17, 2016 10:54am GMT
 

مانيلا 17 مايو أيار (رويترز) - قالت سلطات الصيد في الفلبين اليوم الثلاثاء إنها اعتقلت 25 صينيا هم أفراد طاقم زورقين للصيد تمت مصادرتهما للاشتباه في قيامهم بالصيد دون تصريح في خطوة قد تزيد من التوترات بين البلدين المختلفين على مطالبات بحقوق سيادة بحرية.

وضبط فريق مشترك من خفر السواحل الفلبيني ومكتب المصايد والموارد المائية الزورقين الصينيين أمس الاثنين وهما يبحران دون تصريح في المياه قبالة جزيرة بابويان وإقليم باتانيس في شمال الفلبين.

والزورقان الصينيان كانا في مياه لا علاقة لها ببحر الصين الجنوبي المتنازع عليه والذي تطالب الصين بالسيادة عليه كله تقريبا في حين تطالب كل من بروناي وماليزيا والفلبين وفيتنام وتايوان بالسيادة على أجزاء منه.

وتصاعدت التوترات بين الفلبين والصين في حين تُعد محكمة دولية في لاهاي لإصدار حكم خلال الأشهر القليلة المقبلة في دعوى قضائية أقامتها مانيلا في عام 2013.

وتطلب الفلبين إيضاحات بشأن قانون البحار بالأمم المتحدة من شأنها أن تقوض مساعي الصين في المطالبة بالسيادة على 90 بالمئة من بحر الصيني الجنوبي. وطعنت الصين في أهلية المحكمة للفصل في النزاع.

وقال مكتب المصايد والموارد المائية في بيان إن الزورقين كانا يرفعان علما يشبه علم الفلبين عندما أوقفا يوم الاثنين.

وأظهرت الوثائق التي صادرتها السلطات الفلبينية أن الزورقين مسجلان في الصين. وقال مكتب المصايد والموارد المائية إنه لم يقدم البحارة تصاريح الصيد المطلوبة لدخول المياه الفلبينية.

(إعداد لبنى صبري للنشرة العربية - تحرير علا شوقي)