باكستان تبلغ أمريكا بأنها مؤهلة لدخول مجموعة الموردين النوويين

Wed May 18, 2016 8:33am GMT
 

إسلام آباد 18 مايو أيار (رويترز) - قال وكيل وزارة الخارجية الباكستانية لمبعوثة أمريكية إن بلاده تمتلك "المؤهلات" للانضمام إلى ناد للدول التي تنظم التجارة النووية مما يشير إلى أن إسلام آباد قد تتقدم بطلب الحصول على عضوية إلى جانب الهند وينذر بصدام داخل المجموعة التي تتخذ قراراتها بالإجماع الشهر المقبل.

وسوف تدفع مثل هذه الخطوة مجموعة الموردين النوويين للتورط في التوتر القائم منذ أمد بعيد بين الهند وباكستان الجارتين المسلحتين نوويا.

وأطلق دبلوماسيون مسعى جديدا في هدوء العام الماضي لانضمام الهند إلى المجموعة التي تضم 48 دولة وتهدف إلى الحد من انتشار الأسلحة النووية من خلال التحكم في تصدير وإعادة نقل المواد التي قد تعزز تطوير الأسلحة النووية.

وقال المتحدث الرسمي باسم الخارجية الباكستانية في تغريدة على موقع تويتر "عبرت باكستان عن ثقتها في مؤهلاتها لتصبح عضوا كاملا في أنظمة التحكم في التصدير خاصة مجموعة الموردين النوويين."

وتأتي التصريحات بعد محادثات جرت أمس الثلاثاء في إسلام آباد بين إعزاز تشودري وكيل وزارة الخارجية الباكستانية وروز جوتمويلر وكيلة وزارة الخارجية الأمريكية لشؤون ضبط التسلح.

وأحجمت السفارة الأمريكية في إسلام آباد عن التعليق.

وتعقد مجموعة الموردين النوويين اجتماعها المقبل في يونيو حزيران. (إعداد ياسمين حسين للنشرة العربية - تحرير علا شوقي)