جيانا تنضم للبنك الإسلامي للتنمية

Wed May 18, 2016 9:13am GMT
 

جاكرتا 18 مايو أيار (رويترز) - قال مسؤولون في الاجتماع السنوي للبنك الإسلامي للتنمية في جاكرتا إن جيانا انضمت للبنك مع توسع قطاع التمويل الإسلامي عالميا عن طريق تسهيل حصول البلدان على قروض رخيصة.

ويشكل المسملون حوالي 10 بالمئة من سكان جيانا البالغ عددهم 800 ألف نسمة ونشاط التمويل الإسلامي فيها محدود.

وبالحصول على عضوية البنك -الذي يتخذ من جدة مقرا له وغالبية أعضائه من الدول الإسلامية مثل السعودية وإيران- ستتمكن جيانا من الحصول على قروض بأسعار فائدة ميسرة.

وفي المدى الطويل قد يشجع ذلك أيضا البنوك والشركات التي تعمل وفق الشريعة الإسلامية في الخليج وجنوب شرق آسيا على القيام بأنشطة في جيانا.

وجيانا هي الدولة السابعة والخمسين عالميا والثانية في أمريكا اللاتينية بعد سورينام تنضم للبنك الحاصل على تصنيف ‭AAA‬ والذي يهدف إلى "تعزيز التنمية الاقتصادية والاجتماعية في الدول الأعضاء وفي المجتمعات الإسلامية".

وكان مسؤولون كينيون قالوا إن بلدهم أيضا قد تنضم للبنك. (إعداد مروة سلام للنشرة العربية - تحرير عبد المنعم درار)