رئيس توتال: الطلب على النفط قوي لكن التوازن ليس بنهاية العام

Wed May 18, 2016 12:12pm GMT
 

باريس 18 مايو أيار (رويترز) - قال الرئيس التنفيذي لشركة النفط والغاز الفرنسية العملاقة توتال اليوم الأربعاء إن الطلب على الخام سيظل قويا في 2016 مما يدعم الأسعار لكن من المستبعد أن تستعيد السوق توازنها بنهاية السنة.

وأبلغ باتريك بويان لجنة بمجلس الشيوخ الفرنسي أن نمو الطلب على النفط زاد بقوة في 2015 إلى 1.8 مليون برميل يوميا أي نحو اثنين بالمئة في عام واحد.

وقال بويان "هذا العام يتوقع الخبراء نمو الطلب نحو 1.2 مليون برميل يوميا."

وأضاف "أنا وفريقي نتوقع 1.4 مليون برميل يوميا وهو ما يظل قويا ويعني أن السوق تستعيد توازنها لكنها لن تتوازن بالكامل بنهاية السنة غير أن هذا سيدعم الأسعار نوعا ما."

وانتعشت العقود الآجلة للنفط في الأيام الأخيرة لتسجل أعلى مستوياتها لعام 2016 قرب 50 دولارا للبرميل بفعل تعطيلات المعروض في نيجيريا وكندا وذلك بعد انخفاضها إلى 26 دولارا للبرميل في يناير كانون الثاني بسبب تخمة المعروض العالمي.

كانت وكالة الطاقة الدولية قالت في توقعاتها لشهر مايو أيار إن نمو الطلب العالمي على النفط لن يتغير عن 1.2 مليون برميل يوميا هذا العام لكن التوقعات قد تميل للارتفاع في المستقبل.

وقال بويان إن السوق مازالت تتلقى إمدادات جيدة وإن المشاريع التي قررتها شركات النفط قبل نحو ثلاث أو أربع سنوات عندما كانت الأسعار عند حوالي 100 دولار للبرميل من المتوقع أن تدخل الإنتاج قرب عام 2020.

وقال "لكن الاستثمارات تراجعت تراجعا حادا ولا نجهز إنتاجا (جديدا) لعامي 2019 و2020" مضيفا أن الاستثمارات انخفضت من حوالي 700 مليار دولار في 2014 إلى 400 مليار هذا العام.

وقال بويان "بهذا الإيقاع قد يحدث نقص في المعروض وصدمة مضادة. قد يحدث نقص بنحو خمسة ملايين برميل في ذلك الأفق وهذا كثير. كل هذا لأن التقلبات كانت عنيفة." (إعداد أحمد إلهامي للنشرة العربية - تحرير نادية الجويلي)