مقدمة 1-إضراب عمال السكك الحديدية يضرب فرنسا والشرطة تتظاهر أيضا

Wed May 18, 2016 3:55pm GMT
 

(لإضافة حرق سيارة شرطة وأعداد المضربين والمعتقلين وتفاصيل)

باريس 18 مايو أيار (رويترز) - أوقفت إضرابات عمال السكك الحديدية والموانئ في فرنسا نصف حركة القطارات وتسببت في إلغاء خدمات عبارات مع بريطانيا اليوم الأربعاء مع سعي الاتحادات العمالية لإجبار حكومة الرئيس فرانسوا أولوند على التراجع عن تعديلات على قانون العمل.

وبعد أسابيع من الاحتجاجات أصيب خلالها مئات من أفراد الشرطة نظمت الشرطة نفسها مسيرة للتعبير عن السخط من الضغوط التي تسببها اشتباكات شبه يومية مع شبان على هامش حركة مناهضة للإصلاحات.

وأثناء مسيرة الشرطة هتف حشد "الشرطة في كل مكان.. ولا مكان للعدالة" وأحاطوا بسيارة دورية وأضرموا فيها النيران بعد أن فر ضباط الشرطة منها على بعد بضع مئات من الأمتار من مسيرة زملائهم.

وقال مكتب المدعي العام بعد الواقعة إنه فتح تحقيقا فيها باعتبارها محاولة للقتل.

وتسببت إضرابات عمال السكك الحديدية اليوم والمنتظر استمرارها حتى يوم الجمعة في تقليص خدمات القطارات السريعة والقطارات بين المدن بنسبة تراوحت بين 40 و50 بالمئة وعطلت بشدة أيضا خطوطا محلية وفقا لما ذكرته الشركة الوطنية للسكك الحديدية الفرنسية.

وقالت الشركة أيضا إن نسبة المشاركة في الإضراب تبلغ نحو 15 بالمئة وهي أقل من مرات سابقة.

وأعلنت شركة بريتاني فيريز لتسيير العبارات إلغاء عدد كبير من الرحلات بين بريطانيا وشمال فرنسا حيث انضم عمال الموانئ للإضراب.

وواصل سائقو الشاحنات إغلاق طرق في تحرك بدأ أمس الثلاثاء لعرقلة تسليم شحنات الوقود والغذاء.   يتبع