مقدمة 1-مصادر: تركيا تستدعي المبعوث الأوروبي بسبب تعليقات على اتفاق الهجرة

Wed May 18, 2016 9:27pm GMT
 

(لإضافة تفاصيل وخلفية)

أنقرة 18 مايو أيار (رويترز) - قالت مصادر بوزارة الخارجية التركية اليوم الأربعاء إن السلطات استدعت رئيس وفد الاتحاد الأوروبي لدى تركيا أمس الثلاثاء على خلفية تعليقات أدلى بها قبل أيام وانتقد فيها اتفاق الهجرة الموقع بين أنقرة والاتحاد.

وهاجم المسؤولون الأتراك استخدام المسؤول الأوروبي هانزيورج هابر عبارة باللغة الألمانية لوصف كيف بدأ الاتفاق يواجه مشاكل. ويقضي الاتفاق بتسهيل إجراءات دخول الأتراك لأوروبا دون تأشيرات مقابل مساعدة تركيا في منع سفر اللاجئين.

وتبحث تركيا والاتحاد الأوروبي إلغاء تأشيرات الدخول منذ 2013 واتفقا في مارس آذار الماضي على المضي قدما في تلك الخطوة في إطار اتفاق يقضي بوقف تدفق موجات المهاجرين بصورة غير مشروعة من تركيا إلى دول الاتحاد.

لكن التقدم توقف حين تمسك الاتحاد الأوروبي بأن تعدل أنقرة قانون مكافحة الإرهاب ليتسنى البدء في جزء آخر من الاتفاق يتعلق بمفاوضات انضمام تركيا لعضوية الاتحاد. وقالت تركيا إن ذلك غير وارد.

وذكر تقرير نشرته صحيفة حريت إن هابر وهو ألماني قال للصحفيين يوم الجمعة الماضي "لدينا مثل يقول: انطلق كتركي لتصل كألماني.. لكن ما حدث هو العكس. انطلقنا كالألمان ووصلنا كالأتراك."

وقال مصدر بوزارة الخارجية "نقلنا للسفير الغضب الذي شعرنا به بسبب تعليقاته وعبرنا عن إدانتنا للتعبيرات التي استخدمها."

وتقول تركيا إن الاتحاد الأوروبي يطالبها بتخفيف قوانين مكافحة الإرهاب التي يقول بعض القادة الأوروبيين والجماعات المعنية بالدفاع عن حقوق الإنسان إنها تستغل لقمع المعارضة. ويؤكد الأتراك إن ذلك غير وارد في وقت تحارب فيه الدولة مسلحين أكراد وآخرين من تنظيم الدولة الإسلامية.

وانتقد الوزير التركي لشؤون الاتحاد الأوروبي فولكان بوزقر تعليقات هابر وقال إنها غير ملائمة لوضعه كسفير وطالبه بتفسير معناها. (إعداد سامح البرديسي للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن)