مبيعات التجزئة البريطانية تتعافى في أبريل رغم تضرر قطاع الملابس

Thu May 19, 2016 9:17am GMT
 

لندن 19 مايو أيار (رويترز) - أظهرت بيانات رسمية نشرت اليوم الخميس أن مبيعات التجزئة البريطانية انتعشت بأكثر من المتوقع في أبريل نيسان على الرغم من برودة الطقس التي أضرت بشدة بمبيعات ملابس الربيع مقارنة بالعام الماضي.

وقال مكتب الإحصاءات الوطنية إن حجم مبيعات التجزئة ارتفع 1.3 بالمئة على أساس شهري في أبريل نيسان بزيادة كبيرة عن متوسط توقعات خبراء الاقتصاد بنمو نسبته 0.5 بالمئة.

كما أدخل المكتب تعديلا كبيرا على بيانات مارس آذار بما يظهر أن مبيعات التجزئة هبطت في ذلك الشهر بنسبة 0.5 بالمئة فقط مقارنة بانخفاض نسبته 1.3 بالمئة في القراءة السابقة.

وعلى أساس سنوي ارتفع حجم المبيعات 4.3 بالمئة بما يفوق جميع التوقعات في مسح أجرته رويترز.

وقالت خبيرة الإحصاء لدى المكتب ميلاني ريتشارد "محلات الملابس ما زالت مصدر الضغط الرئيسي على النمو في قطاع التجزئة حيث تأثرت المبيعات سلبا بالطقس غير المعتاد في هذا الوقت من العام... غير أن المبيعات ارتفعت في أبريل مقارنة بمارس بدعم من انخفاض الأسعار."

وقال المكتب إن مبيعات الملابس انخفضت بنسبة 6.3 بالمئة على أساس سنوي مسجلة أكبر هبوط في أربع سنوات على الرغم من أنها ارتفعت 1.3 بالمئة على أساس شهري لأسباب منها تخفيض الأسعار.

(إعداد إسلام يحيى للنشرة العربية - تحرير نادية الجويلي)