رئيس بلغاريا الإصلاحي يعلن أنه لن يرشح نفسه لفترة ثانية

Fri May 20, 2016 1:21pm GMT
 

صوفيا 20 مايو أيار (رويترز) - أعلن الرئيس البلغاري الإصلاحي روزين بلفنلفيك اليوم الجمعة أنّه لن يرشح نفسه لفترة ثانية في الانتخابات المزمعة في أكتوبر تشرين الأول بعد أيام فقط من قراره الطعن على رفض البرلمان لحق النقض الذي مارسه على تعديلات في قوانين الانتخابات.

وحاول بلفنلفيك مواجهة الحركات القومية والشعبوية المتنامية في بلغاريا التي دعت إلى توثيق الصلة بروسيا عبر تسريع محاولات دمج البلاد مع حلف شمال الأطلسي والاتحاد الأوروبي في اقرب فرصة ممكنة.

وقال بلفنلفيك "لا أوافق على تنحية الإصلاحات ذات المعنى في البلاد مثل الإصلاحات القضائية ومكافحة الفساد لإفساح المجال للدسائس السياسية بشأن الانتخابات المقبلة."

وأضاف "لا استطيع أن اقبل خطوات غير ديمقراطية تسعى إلى نيل الشرعية السياسية عبر التفسير المناسب بأن الحملة الانتخابية الرئاسية قد بدأت."

وانتخب بلفنلفيك رئيسا عام 2011 بعد فوزه في جولة الإعادة على منافس اشتراكي ونال شعبية كوزير للاعمار بعد مشروع للطرق السريعة.

ولم يعلن أي من الأحزاب مرشحها للانتخابات الرئاسية بعد. (إعداد داليا نعمة للنشرة العربية - تحرير محمد اليماني)