سجن نشطاء في الكونجو الديمقراطية بتهمة التحريض والأمم المتحدة تبدي قلقها

Fri May 20, 2016 6:43pm GMT
 

كينشاسا 20 مايو أيار (رويترز) - قالت الأمم المتحدة إن ثلاثة نشطاء في الكونجو الديمقراطية حكم عليهم اليوم الجمعة بالسجن لمدة عام بعد أن كانوا قد اعتقلوا قبل ساعات من إضراب عام في فبراير شباط نظم للمطالبة بتنحي الرئيس جوزيف كابيلا عن السلطة عند نهاية ولايته هذا العام.

وقال خوسيه ماربا اراناز مدير مكتب حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة في الكونجو الديمقراطية إن نشطاء من حركة الكفاح من أجل التغيير المطالبة بالديمقراطية وناشطا من حزب معارض أدينوا بالتحريض على العصيان ونشر معلومات خاطئة.

وأضاف لرويترز "نحن قلقون جدا من استخدام القضاء بهذا الشكل واستمرار تجريم تحركات المجتمع المدني."

وقالت منظمة هيومن رايتس ووتش المعنية بالدفاع عن حقوق الإنسان إن الثلاثة اعتقلوا بعد فترة وجيزة من حضورهم اجتماعا مع نشطاء آخرين مطالبين بالديمقراطية للإعداد للإضراب. (إعداد سلمى محمد للنشرة العربية - تحرير محمد اليماني)