القصر: ملك تايلاند تلقى علاجا من "استسقاء في الدماغ"

Fri May 20, 2016 7:16pm GMT
 

بانكوك 20 مايو أيار (رويترز) - قال القصر الملكي في تايلاند في بيان اليوم الجمعة إن الملك بوميبون ادولياديج (88 عاما) تلقى علاجا من "استسقاء في الدماغ".

وادولياديج هو أكثر ملك بقاء على العرش في العالم وتلقى العلاج من عدة أمراض على مدى عام من بقائه في المستشفى بالعاصمة التايلاندية. وكانت آخر مرة يظهر فيها أمام المواطنين في 11 يناير كانون الثاني عندما غادر المستشفى لزيارة قصره في بانكوك لساعات قليلة.

ولم يعرف أغلب التايلانديون أي ملك آخر إذ أن الملك الذي يحظى باحترام واسع اعتلى العرش منذ 70 عاما. وقضى أغلب السنوات الست الماضية في المستشفى وهيمن القلق بشأن صحته وخلافته على العديد من الأزمات السياسية في تايلاند التي استولى فيها الجيش على السلطة في انقلاب عسكري قبل عامين.

وقال القصر إن الفحوص الطبية التي خضع لها الملك أظهرت إصابته باستسقاء في الدماغ مع تراكم السوائل في محيط المخ. وتلقى الملك علاجا لذات المشكلة في أغسطس آب الماضي.

وأضاف البيان أن الأطباء أجروا عملية بزل لهذه السوائل وأن الملك الآن تحت الملاحظة.

ومن المعتاد أن تصدر أنباء عن صحة الملك بمجرد أن يبدأ في التعافي. وكان آخر بيان للقصر عن صحته قد صدر في 14 مايو أيار وجاء فيه أنه عانى من انتفاخ الرئة وتورم الركبتين. (إعداد سلمى محمد للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن)