21 أيار مايو 2016 / 21:57 / منذ عام واحد

مقدمة 2-بايرن ميونيخ بطلا لكأس ألمانيا في وداع جوارديولا

(لإضافة تفاصيل ومقتبسات)

برلين 21 مايو أيار (خدمة رويترز الرياضية العربية) - توج بايرن ميونيخ بطلا لكأس ألمانيا لكرة القدم بعد فوزه على بروسيا دورتموند 4-3 بركلات الترجيح اليوم السبت ليحصد المدرب بيب جوارديولا ثنائية الدوري والكأس في ختام مسيرته مع الفريق.

وحافظ بايرن - الذي توج أيضا بلقب الدوري للمرة الرابعة على التوالي وهو رقم قياسي - على هدوئه في ركلات الترجيح بعد انتهاء الوقتين الأصلي ثم الإضافي بالتعادل بدون أهداف.

ونفذ دوجلاس كوستا الركلة الأخيرة لبايرن بنجاح بعد أن أهدر اثنان من لاعبي دورتموند ليحسم الانتصار لفريق جوارديولا.

وهذا اللقب 18 لبايرن في الكأس فيما خسر دورتموند في النهائي للعام الثالث على التوالي.

وقال توماس مولر مهاجم بايرن ”كانت مباراة صعبة. كان الموسم طويلا والمباراة أرهقتنا كثيرا. ركلات الترجيح كانت مرعبة لكن في رأيي بايرن استحق هذا الفوز.“

وطبع جوارديولا - الذي حصد الدوري ثلاث مرات والكأس مرتين في ثلاثة مواسم مع بايرن - القبلات على وجوه لاعبيه مع انخراطه في البكاء بعد نهاية آخر مبارياته مع الفريق قبل أن يتولى تدريب مانشستر سيتي في الموسم المقبل.

وقال المدرب الاسباني للصحفيين ”من المذهل أن أنهي هذه السنوات الرائعة بمثل هذه المباراة. لا أنظر إلى الألقاب أو الكؤوس. هذه مجرد أرقام. ما يهمني هي الخبرة التي اكتسبتها.“

وخفف الفوز أمام 74 ألف متفرج على الملعب الاولمبي بالعاصمة برلين مرارة الوداع الثالث على التوالي لبايرن من الدور قبل النهائي لدوري أبطال أوروبا تحت قيادة جوارديولا في وقت سابق من الشهر الحالي أمام اتليتيكو مدريد.

وأضاف جوارديولا ”كان يجب علي الفوز..ثم الفوز.. ثم الفوز من البداية. ساندني العديد من الأشخاص الرائعين. أشعر بالرضا لرحيلي بعد هذه المباراة.“

كما ودع ماتس هوملز فريقه دورتموند قبل أن ينتقل إلى صفوف بايرن في الموسم الجديد.

وقال هوملز ”بالتأكيد هناك مرارة من أن تقترب في كل مرة وتفشل. قدمنا مباراة جيدة ونشعر بخيبة أمل. بالنسبة لي وقتي مع دورتموند لا ينسى وسأفتقد الجميع.“

*فرص نادرة

وكانت الأجواء حماسية في الشوط الأول لكن الفرص كانت نادرة.

ولعب مولر ضربة رأس بجوار المرمى بينما انتظر دورتموند 42 دقيقة ليسدد أول كرة على مرمى بايرن.

وزاد بايرن من إيقاعه في الشوط الثاني بفضل سرعة فرانك ريبري وكوستا في مركزي الجناح لاختراق دفاع دورتموند.

وكاد تياجو الكانتارا وروبرت ليفاندوفسكي هداف الدوري الألماني أن يهزا الشباك لبايرن.

لكن بيير إيمريك أوباميانج مهاجم دورتموند كان هو من أضاع أخطر فرصة في المباراة بعد أن أطاح بالكرة من مدى قريب لتمر من فوق الحارس مانويل نوير في الدقيقة 85.

وبعد معاناة لاعبي الفريقين بدنيا في الوقت الإضافي والعديد من التقلصات العضلية حافظ بايرن على تركيزه في ركلات الترجيح.

وأضاع سفين بيندر وسقراطيس باباستاثوبولوس ركلتين لدورتموند والشاب يوشوا كيميش لبايرن قبل أن يحسم البرازيلي كوستا المباراة في الركلة الأخيرة. (إعداد شادي أمير - تحرير احمد عبد اللطيف)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below