بركان إندونيسي يطلق رمادا ساخنا ومقتل 7 على الأقل

Sun May 22, 2016 7:47am GMT
 

جاكرتا 22 مايو أيار (رويترز) - قال مسؤول إندونيسي في وكالة مكافحة الكوارث إن سبعة أشخاص لقوا حتفهم وأصيب اثنان بجروح خطيرة بعد ثوران بركان جبل سينابونج على جزيرة سومطرة أمس السبت مضيفا أن قوات الجيش والشرطة ما زالت تبحث عن ناجين في المنطقة.

ويبلغ ارتفاع الجبل 2460 مترا وهو من بين أكثر البراكين نشاطا في إندونيسيا. وعندما ثار سينابونج في 2014 قتل أكثر من 12 شخصا وتم إجلاء الآلاف.

وتحدد الحكومة منذ سنوات قليلة عدة مناطق خطرة يحظر تجاوزها قرب فوهة البركان بما في ذلك قرية جامبر. وقال سوتوبو بوراو نوجروهو المتحدث باسم الوكالة الوطنية لمكافحة الكوارث في بيان إنه تم العثور على جثث القتلى والمصابين في تلك القرية.

وأضاف "لم يتضح على الفور عدد الناس في جامبر لأنه عندما أطلق الجبل سحب الرماد الساخن لم يكن من المفترض وجود أي نشاط في المنطقة."

ويقع البركان على بعد نحو 1900 كيلومتر شمال غربي جاكرتا ومازال ينفث الرماد الساخن اليوم الأحد مما يجعل عمليات البحث والإنقاذ خطيرة وفقا للوكالة الإندونيسية.

ويوجد في إندونيسيا أكثر من 120 بركانا نشطا وتقع في منطقة حافة النار بالمحيط الهادي.

(إعداد ياسمين حسين للنشرة العربية - تحرير منير البويطي)