مقدمة 4-القوات العراقية تستعد لانتزاع الفلوجة وتطلب من سكانها المغادرة

Sun May 22, 2016 5:34pm GMT
 

(لإضافة بيان رئيس الوزراء)

من ستيفن كالين وأحمد رشيد

بغداد 22 مايو أيار (رويترز) - قال الجيش العراقي اليوم الأحد إنه يستعد لشن هجوم لانتزاع السيطرة على مدينة الفلوجة معقل تنظيم الدولة الإسلامية وطلب من السكان الاستعداد لمغادرتها قبل بدء المعارك.

ونقل التلفزيون عن خلية الإعلام الحربي قولها إن الأسر التي لا يمكنها الرحيل يجب أن ترفع أعلاما بيضاء لتحديد مواقعها بالمدينة الواقعة غربي العاصمة بغداد.

وكانت الفلوجة أول مدينة عراقية تقع في أيدي الدولة الإسلامية في يناير كانون الثاني 2014 أي قبل ستة شهور من اجتياح التنظيم المتشدد لمساحات واسعة من العراق وسوريا المجاورة.

وبدعم من غارات جوية ينفذها تحالف تقوده الولايات المتحدة تحاصر قوات الجيش والشرطة العراقية ومقاتلون شيعة مدعومون من إيران مدينة الفلوجة منذ أواخر العام الماضي. ويمنع المتشددون السكان من مغادرتها منذ شهور.

وأفاد بيان الجيش دون ذكر موعد لشن الهجوم "نهيب بكافة المواطنين الذين ما زالوا داخل الفلوجة التهيؤ للخروج من المدينة عبر طرق مؤمنة ستوضح لكم لاحقا."

وقال نائب رئيس مجلس محافظة الأنبار فالح العيساوي إنه سيتم فتح ثلاثة ممرات للمدنيين إلى مخيمات في غرب وجنوب غرب وجنوب شرق المدينة.

وقال سكان لرويترز إن نحو 20 أسرة انطلقت خلال الليل من حي جنوبي يقع في خطوط القتال الأمامية لكن نصف هذه الأسر فقط استطاع الفرار. واعترض مقاتلو الدولة الإسلامية طريق بعضهم بينما قتل البعض الآخر بفعل متفجرات زرعها المتشددون الإسلاميون على الطريق.   يتبع