غواصة مصرية تنضم لجهود البحث عن الصندوقين الأسودين للطائرة المنكوبة

Sun May 22, 2016 4:06pm GMT
 

من أحمد أبو العينين وأمينة اسماعيل

القاهرة 22 مايو أيار (رويترز) - قال الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي اليوم الأحد إن بلاده أرسلت غواصة للبحث عن الصندوقين الأسودين لطائرة شركة مصر للطيران التي سقطت في واحدة من أعمق بقاع البحر المتوسط وعلى متنها 66 شخصا.

وتمسح سفن البحر شمالي مدينة الإسكندرية الساحلية منذ ثلاثة أيام عثرت خلالها على أشلاء ركاب ومتعلقات شخصية وأجزاء من حطام الطائرة وهي من طراز أيرباص أيه 320 لكن تلك السفن لا تزال تحاول تحديد مكان الصندوقين اللذين يضمان تسجيلات الرحلة لكشف السبب وراء سقوط الطائرة يوم الخميس.

وقال السيسي إن الغواصة وهي من معدات وزارة البترول والثروة المعدنية ستساعد في البحث عن الصندوقين الأسودين.

وأضاف في كلمة ألقاها خلال احتفال بافتتاح توسيع شركة صناعية بمدينة دمياط الساحلية "عندها (الوزارة) غواصة تستطيع أن تصل إلى 3000 متر تحت سطح البحر إتحركت النهارده في اتجاه منطقة سقوط الطائرة عشان نسعى جاهدين لانتشال الصندوقين الأسودين."

وقال محققون فرنسيون أمس السبت إن الطائرة أرسلت قبل قليل من اختفائها من على شاشات الرادار سلسلة إنذارات تفيد برصد دخان على متنها. ولم توضح التحذيرات سبب الحادث ولا يزال خبراء الطيران يقولون إن التخريب أو العطل الفني يمكن أن يكون سبب الحادث. وتوفر التحذيرات الصادرة من الطائرة معلومات أولية عما حدث في اللحظات التي سبقت تحطمها.

وقال السيسي في أول تصريح علني له عن الحادث "حتى الآن كل الفرضيات محتملة." وأضاف "بالتالي مهم إننا منتكلمش ونقول فيه فرضية معينة."

وسقوط الطائرة هو الضربة الثالثة منذ أكتوبر تشرين الأول لصناعة السياحة المصرية التي لا تزال تترنح تحت تأثير اضطراب سياسي أعقب انتفاضة 2011 التي أطاحت بحسني مبارك.

ففي نهاية أكتوبر تشرين الأول أعلن تنظيم الدولة الإسلامية مسؤوليته عن إسقاط طائرة ركاب روسية بعد قليل من إقلاعها من مطار شرم الشيخ في محافظة جنوب سيناء مما أسفر عن مقتل كل من كانوا فيها وعددهم 224 شخصا.   يتبع