مع بدء زيارة أوباما لفيتنام مراسل يقول إنه تم منعه من التغطية

Mon May 23, 2016 5:38am GMT
 

هانوي 23 مايو أيار (رويترز) - قال اليوم الاثنين مراسل لهيئة الإذاعة البريطانية(بي.بي.سي) يزور فيتنام لتغطية زيارة الرئيس الأمريكي باراك أوباما إن السلطات الفيتنامية أمرته بالتوقف عن التغطية وذلك لاشتباهها على ما يبدو بلقائه مع واحد من أشد منتقدي الحكومة.

وقال جوناثان هيد الذي مقره في بانكوك في تقرير على موقع (بي.بي.سي) على الانترنت "تم إبلاغنا الآن بسحب أوراق اعتمادنا وبضرورة وقف كافة أنشطتنا للتغطية."

ولم يكن لدى وزارة الخارجية الفيتنامية تعليق فوري.

ولم تظهر إشارات أخرى إلى وجود حملة على وسائل الإعلام الأجنبية كما أوردت وسائل الإعلام المحلية بشكل مطول زيارة أوباما التي تستمر ثلاثة أيام وتهدف إلى تعزيز العلاقات الدبلوماسية والاقتصادية والعسكرية رغم أنه من المتوقع أن يحث الجانب الأمريكي هانوي على التحرك بشأن حقوق الإنسان.

ولم تظهر إشارة إلى أن هانوي طلبت من هيد مغادرة البلاد.

وكانت كوريا الشمالية قد طردت في وقت سابق من الشهر الجاري مراسلا لبي.بي.سي بسبب تغطيته في الوقت الذي زارت فيه مجموعة كبيرة من المراسلين الأجانب كوريا الشمالية لتغطية مؤتمر للحزب الحاكم.

وقال هيد إن السلطات الفيتنامية لم تعط سببا لحظر تغطيته.

ولكن قال إنه "في نقاش مشحون" مع مسؤولين تمت الإشارة إلى أن ذلك بسبب لقائه مع نجوين كوانج ايه وهو واحد من بين نحو 20 معارضا حاولوا الترشح كمستقلين في انتخابات للبرلمان جرت يوم الأحد.

وقال هيد إنه لم يلتق مع كوانج ايه الذي اعتُقل مرتين العام الماضي بعد اجتماعه مع سجناء سياسيين وحضوره ندوات عن الديمقراطية بالخارج وأخفق في الترشح في انتخابات الجمعية الوطنية.   يتبع