مقدمة 4-تفجير انتحاري للدولة الإسلامية يقتل 40 من الجيش اليمني في عدن

Mon May 23, 2016 8:49pm GMT
 

(لإضافة خلفية عن مباحثات السلام)

من محمد مخشف

عدن (اليمن) 23 مايو أيار (رويترز) - قال مسعفون إن تفجيرا انتحاريا بسيارة ملغومة أعلن تنظيم الدولة الإسلامية المسؤولية عنه أودى بحياة 40 على الأقل من المجندين بالجيش اليمني وأصاب 60 آخرين في مدينة عدن الجنوبية اليوم الاثنين في أحد أدمى الهجمات حتى الآن على الحكومة اليمنية.

وقال مسؤولون إن الهجوم وقع بينما كان المجندون مصطفين للالتحاق بالخدمة العسكرية عند منزل ضابط كبير في منطقة خور مكسر بالمدينة الساحلية التي تتخذ منها الحكومة المدعومة من السعودية عاصمة مؤقتة بينما تسعى لاستعادة العاصمة صنعاء من أيدي جماعة الحوثي.

وعرض موقع عدن الغد الإخباري الإلكتروني صورا لجنود يحملون زملاء لهم تغطيهم الدماء وقال شهود إنهم رأوا سيارات الإسعاف تنقل المصابين من المكان.

وفي بيان مكتوب نشره على حسابات تابعة له على مواقع التواصل الاجتماعي قال التنظيم المتشدد إن الهجوم استهدف "الجيش اليمني المرتد" وإن الانتحاري يدعى أبو علي العدني.

وقال البيان "انطلق الأخ الاستشهادي أبو علي العدني... نحو منزل قائد معسكر بدر والذي يتخذه الجيش اليمني المرتد مركزا للتجنيد وذلك في منطقة خور مكسر وسط عدن حيث فجر فارسنا حزامه الناسف وسط جمع من جنود الردة حاصدا منهم أكثر من 30 قتيلا وعشرات المصابين."

وذكر مسؤولون محليون أن قنبلة مزروعة على بوابة قاعدة عسكرية قريبة انفجرت بعد ذلك بوقت قصير ولكن لم تسفر عن سقوط ضحايا.

ويأتي الهجومان بعد المكاسب التي حققتها قوات الحكومة اليمنية مدعومة من الإمارات العربية المتحدة والتي شنت هجوما ضد متشددي تنظيم القاعدة في بلدات بالجنوب بداية من الشهر الماضي.   يتبع