مقدمة 4-القوات العراقية تشتبك مع تنظيم الدولة الإسلامية قرب الفلوجة

Mon May 23, 2016 6:08pm GMT
 

(لإضافة عدد الضحايا من مستشفى بالفلوجة)

من أحمد رشيد وسيف حميد

بغداد 23 مايو أيار (رويترز) - اشتبكت القوات العراقية مع مسلحي تنظيم الدولة الإسلامية بالقرب من الفلوجة اليوم الاثنين وقصفت أحياء بوسط المدينة في بداية هجوم لاستعادة السيطرة على المدينة الواقعة غربي بغداد.

وقال سكان إن اشتباكا وقع في منطقة الهياكل على المشارف الجنوبية للمدينة كان من أولى المواجهات المباشرة بين الطرفين. وقال مسؤول محلي إن القوات أيضا اقتربت من ضاحية الكرمة الشمالية في مسعى للقضاء على المسلحين قبل توجيه انتباهها صوب وسط المدينة.

واستهدفت ضربات جوية وقصف بقذائف الهاون خلال الليل أحياء داخل المدينة يعتقد أن مقر الدولة الإسلامية فيها. لكن القصف هدأ بحلول النهار.

وقال مصدر في المركز الطبي في الفلوجة إن سبعة مدنيين واثنين من المتشددين قتلوا في القصف وأصيب 21 مدنيا واثنان من المتشددين.

ومن المرجح أن يكون العدد النهائي أكبر نظرا لأن هذا هو عدد القتلى والجرحى الذين وصلوا إلى المستشفى فقط. ولم ترد تقارير فورية عن سقوط ضحايا بين صفوف القوات العراقية.

ووصف المتحدث باسم الجيش العراقي العميد يحيي رسول في تصريحات بثها التلفزيون الرسمي تقدم القوات بأنه حذر ويعتمد على المهندسين الذين يفككون القنابل التي زرعها المتشددون على جوانب الطرق.

وتقع الفلوجة - وهي معقل قديم للجهاديين - على بعد 50 كيلومترا من بغداد وكانت المدينة الأولى التي تقع في أيدي التنظيم في يناير كانون الثاني 2014. وبعد ستة أشهر من ذلك التاريخ أعلنت الدولة الإسلامية "دولة خلافة" تمتد على مساحات كبيرة من العراق وسوريا.   يتبع