الهند تتعهد بخمسمئة مليون دولار لمشروع تطوير ميناء إيراني

Mon May 23, 2016 5:46pm GMT
 

بيروت 23 مايو أيار (رويترز) - تعهد رئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي اليوم الاثنين بتقديم ما يصل إلى 500 مليون دولار لمشروع تطوير ميناء تشابهار بجنوب إيران في خطوة ستتيح للهند فتح طريق تجاري مع إيران وأفغانستان وآسيا الوسطى.

وتعرقل باكستان حاليا هذا المسار نظرا لخلافاتها السياسية مع الهند.

ويشكل الاتفاق الذي يتزامن مع إنشاء طريق وسكك حديدية عبر إيران إلى أفغانستان نصرا استراتيجيا للهند على الصين التي كانت تنافس على تطوير الميناء.

ووقع مودي اتفاق التطوير في أول زيارة يقوم بها زعيم هندي لإيران خلال 15 عاما بحضور الرئيس الإيراني حسن روحاني ورئيس أفغانستان أشرف عبد الغني.

وقال روحاني في مؤتمر صحفي مشترك "سيكون هذا الاتفاق بمنزلة الربيع للدول الثلاث." وتعني كلمة "بهار" الربيع بالفارسية.

ويتيح المشروع للهند الاستفادة من الأسواق الإيرانية والأفغانية ويتيح لأفغانستان التي لا تطل على بحار ميناء بديلا عن كراتشي في باكستان.

وقال مودي في تغريدة عن الاتفاق الثلاثي "إنه ممر للسلام والرخاء.. سيؤثر إيجابيا على حياة الناس ويعمق العلاقات الاقتصادية."

ومحادثات تطوير الميناء مستمرة منذ سنوات لكن الاتفاق النووي الذي وقعته إيران مع القوى الغربية في الصيف الماضي إضافة إلى رفع بعض العقوبات المفروضة عليها في وقت سابق هذا العام أعطى المشروع قوة دفع. (إعداد علاء رشدي للنشرة العربية - تحرير أحمد إلهامي)