إدانة مراهق أمريكي بقتل عراقي رميا بالرصاص

Mon May 23, 2016 7:38pm GMT
 

دالاس 23 مايو أيار (رويترز) - أدانت هيئة محلفين أمريكية مراهقا من تكساس اليوم الاثنين بقتل رجل عراقي بعد فترة قصيرة من وصوله إلى الولايات المتحدة حيث أطلق النار عليه أثناء التقاطه صورا تذكارية مع أسرته في ساحة انتظار سيارات بمبنى سكني في العام الماضي.

وأدانت هيئة المحلفين في دالاس نيكريون نيلون (18 عاما) بقتل أحمد الجميلي (36 عاما). وبدأت الهيئة في مناقشة الحكم الذي سيصدر بحق المتهم الذي يواجه السجن لمدة قد تصل إلى 99 عاما.

وقال مدعون إن نيلون أطلق 14 طلقة من بندقية طراز ايه.كيه-47 أصابت إحداها الجميلي في الصدر في ساحة انتظار السيارات بالمبنى الذي كان يقطنه مع أسرته. وهرع الجميلي الذي كان قد وصل إلى الولايات المتحدة قبل ثلاثة أسابيع فقط إلى شقته حيث انهار وأعلنت وفاته بعد ذلك في مستشفى محلي.

وقالت شرطة دالاس إن نيلون لم يكن يعرف انتماء الجميلي العرقي وإن تهمة القتل لم تصنف جريمة كراهية. وعلى ما يبدو كان نيلون يحاول الانتقام ردا على إطلاق نار منفصل وقع عند شقة صديقته.

ولم يتوفر رد فوري من محامي نيلون.

وقالت علياء سالم المديرة التنفيذية للفرع المحلي لمجلس العلاقات الأمريكية الإسلامية "على الرغم من أنه لا يمكن لأي حكم إعادة أحمد للحياه ولا يوجد أي فائز اليوم .. فإن الأسرة تشعر بالراحة لأن هذه المحاكمة أصدرت حكما بالإدانة وأن العدالة قد تحققت." (إعداد مروة سلام للنشرة العربية - تحرير مصطفى صالح)