السلطات في فنزويلا تطلق سراح كبير حراس رئيس البرلمان

Tue May 24, 2016 2:56am GMT
 

كراكاس 24 مايو أيار (رويترز) - أفرجت السلطات في فنزويلا يوم الاثنين عن كبير حراس رئيس الكونجرس هنري راموس بعد أن القي القبض عليه الاسبوع الماضي عن إتهامات بتدبير هجوم على ضباط شرطة.

وكانت حكومة الرئيس نيكولاس مادورو قد إتهمت كوروموتو رودريجيز بدفع أموال لمجموعة من الشبان هاجموا ثلاثة ضباط -من بينهم إمرأة واحدة على الاقل- بالايدي والحجارة والعصي أثناء مظاهرة للمعارضة الاسبوع الماضي في كراكاس.

وقال متحدث باسم الكونجرس ومساعد لراموس على توتير مؤكدين الافراج عن رودريجيز "إمتنع ممثلو الادعاء عن توجيه إتهامات إلى كوروموتو رودريجيز لأنهم لم يكن لديهم دليل واحد ضده."

وقال مساعدون لراموس إن القبض على رودريجيز كان محاولة لترهيب رئيس الجمعية الوطنية الذي يتصدر مسعى للمعارضة للاطاحة بمادورو من خلال إستفتاء على إقالته.

ويتهم مادورو -الذي حل محل الرئيس الراحل هوجو تشافيز بعد فوزه في انتخابات في 2013- المعارضة بالسعي لانقلاب ضده بمساندة امريكية.

(اعداد وجدي الالفي للنشرة العربية)