الأمم المتحدة تحث العراق على التحقيق في استخدام القوة ضد محتجين

Tue May 24, 2016 3:03pm GMT
 

بغداد/جنيف 24 مايو أيار (رويترز) - دعت الأمم المتحدة ومنظمة العفو الدولية الحكومة العراقية اليوم الثلاثاء إلى فتح تحقيق في استخدام القوة المميتة ضد محتجين اقتحموا المنطقة الخضراء شديدة التحصين بالعاصمة بغداد يوم الجمعة الماضي.

وقال روبرت كولفيل المتحدث باسم المفوضية السامية لحقوق الإنسان التابعة للأمم المتحدة في بيان صحفي في جنيف "نحث الحكومة العراقية على أن تجري فورا تحقيقا مستقلا وشفافا وفعالا بشأن استخدام القوة من قبل قوات الأمن ضد المحتجين."

وقالت منظمة العفو الدولية في بيان إنها "قلقة بشأن استخدام قوات الأمن القوة بتهور."

وأضافت "أي شخص يشتبه في أنه استخدم القوة بطريقة اعتباطية أو تنطوي على انتهاك للقواعد يجب أن يقدم إلى محاكمة عادلة."

وشارك في احتجاجات الجمعة متظاهرون من أنصار رجل الدين الشيعي مقتدى الصدر ومن جماعات أخرى أغضبهم عجز الحكومة عن إقرار إصلاحات لمكافحة الفساد وحفظ الأمن في المدينة.

وأفادت مصادر من أربعة مستشفيات ومن المشرحة المركزية في بغداد بمقتل أربعة محتجين وإصابة 90 جراء إطلاق النار في المنطقة التي تضم مقر البرلمان ومكاتب حكومية وسفارات أجنبية.

وأقرت الحكومة العراقية بوفاة شخصين ونفت استخدام الذخيرة الحية ضد المحتجين. (إعداد سامح البرديسي للنشرة العربية- تحرير مصطفى صالح)