خلية بلجيكية داهمتها الشرطة كانت تنوي شن هجمات في ثاني أكبر المدن

Thu May 26, 2016 6:31pm GMT
 

بروكسل 26 مايو أيار (رويترز) - قال مصدر مقرب من التحقيقات إن المداهمة التي استهدفت ما يشتبه أنها جماعة إسلامية بلجيكية أمس الأربعاء كشفت عن أهداف ربما كانت الجماعة تنوي مهاجمتها في مدينة أنتويرب ثاني أكبر المدن البلجيكية منها المحطة الرئيسية للسكك الحديدية.

وفتشت الشرطة البلجيكية ثمانية منازل أمس الأربعاء معظمها في المدينة الساحلية واعتقلت أربعة مراهقين بتهمة الاشتراك في أنشطة منظمة إرهابية.

ويشتبه في أن المعتقلين حاولوا تجنيد أشخاص للسفر إلى سوريا أو ليبيا كما يشتبه في أن بعضهم خطط للانضمام إلى تنظيم الدولة الإسلامية هناك.

وذكرت صحيفة نيوزبلاد البلجيكية أن أعضاء الجماعة كانوا على اتصال مباشر بمتشدد بلجيكي بارز في الرقة معقل تنظيم الدولة الإسلامية في سوريا.

وقالت الصحيفة إن الجماعة تلقت أوامر من هشام الشايب المعروف باسم أبو حنيفة البلجيكي. وشوهد الشايب الذي نشأ في أنتويرب في تسجيل مصور للدولة الإسلامية يسخر فيه من بلده.

ولم يعثر على أسلحة أو متفجرات خلال تفتيش المنازل ولم يظهر ما يدل على وجود صلات بتفجيرات 22 مارس آذار التي ضربت المطار الدولي ومحطة قطارات في بروكسل وأسفرت عن مقتل 31 شخصا. (إعداد حسن عمار للنشرة العربية- تحرير محمد اليماني)