الأمم المتحدة: مقتل متظاهر وشرطي في احتجاجات بالكونجو الديمقراطية

Thu May 26, 2016 8:06pm GMT
 

كينشاسا 26 مايو أيار (رويترز) - قال مسؤول من الأمم المتحدة إن متظاهرا وضابط شرطة قتلا في جوما شرق الكونجو الديمقراطية اليوم الخميس خلال احتجاجات على تأخير محتمل للانتخابات المقرر إجراؤها في نوفمبر تشرين الثاني.

ودعت أحزاب المعارضة وجماعات المجتمع المدني لمظاهرات على مستوى البلاد احتجاجا على حكم من المحكمة العليا صدر في 11 مايو أيار سمح للرئيس جوزيف كابيلا بالبقاء في السلطة إذا تأجلت الانتخابات الرئاسية والبرلمانية.

ويمنع الدستور كابيلا من الترشح لولاية ثالثة لكن الحكومة قالت إن من المرجح تأجيل الانتخابات بسبب مشكلات في الميزانية واللوجيستيات.

واتهم قادة المعارضة كابيلا بتعطيل الانتخابات بهدف مد فترة حكمه المستمر منذ 15 عاما وهي الاتهامات التي ينفيها كابيلا.

وقال خوسيه ماريا أراناث مدير مكتب حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة في الكونجو إن مدنيا على الأقل قتل وأصيب اثنان بالرصاص الذي أطلقته الشرطة على الأرجح في جوما أكبر مدينة في شرق الكونجو وأضاف أن ضابط شرطة قتل أيضا بسبب الحجارة التي كان يلقيها المحتجون.

وقال متحدث باسم الشرطة الوطنية إن مدنيا قتل بدون قصد خلال اشتباك مع الشرطة لكنه نفى مقتل أي شرطي خلال الاحتجاجات ونفى أيضا فتح الشرطة للنار على المحتجين وأضاف أن نحو 20 شخصا اعتقلوا في المدينة. (إعداد سلمى محمد للنشرة العربية - تحرير محمد اليماني)