هاليب تتجنب مفاجأة أمام "طفلة الانترنت" في بطولة فرنسا للتنس

Fri May 27, 2016 1:33pm GMT
 

من بريثا ساركار

باريس 27 مايو أيار (خدمة رويترز الرياضية العربية) - تجنبت سيمونا هاليب السقوط ضحية للاعبة مراهقة أطلقت على نفسها "طفلة الانترنت" إذ وجدت صعوبة في تعويض تأخرها أمام ناومي أوساكا (18 عاما) إلى فوز بنتيجة 4-6 و6-2 و6-3 لتتأهل إلى الدور الرابع ببطولة فرنسا المفتوحة للتنس اليوم الجمعة.

وبدا أن اسم الرومانية هاليب المصنفة السادسة عالميا سيتردد بقوة في مواقع الانترنت كآخر الضحايا من المصنفات الأوائل بالبطولة المقامة بباريس بعدما خسرت المجموعة الأولى أمام اليابانية أوساكا المصنفة 101 عالميا.

لكن هاليب رفضت أن تلقى نفس مصير أنجليكه كيربر بطلة أستراليا المفتوحة أو فيكتوريا أزارينكا المصنفة الخامسة واستجمعت قواها للتغلب على أوساكا.

ونفثت هاليب عن غضبها في المجموعة الأولى بضرب مضربها وفي المجموعة الثانية أنقذت وصيفة بطلة فرنسا 2014 نقطة لكسر الارسال في الشوط الأول لتحسم المجموعة وتتعادل في المواجهة.

ولم تستسلم أوساكا بسهولة وصمدت لتعويض تأخرها 3-1 إلى تعادل 3-3 لكن هاليب أنهت المواجهة بالفوز في ثلاثة أشواط متتالية.

وقالت أوساكا للصحفيين "هاليب تملك خبرة أكبر وأنا لست أفضل لاعبة على الاطلاق لذا لا يمكنني الانزعاج بسبب الخسارة."

وسبق لأوساكا أن قالت "أشعر بأنني إبنة الانترنت فهو سبب في شهرتي ورفع شأني" لكنها عجزت عن تصدر العناوين كما أرادت بخسارتها أمام هاليب التي تنتظر مواجهة الاسترالية سمانثا ستوسور وصيفة بطلة 2010 في الدور المقبل.

(إعداد أحمد مصطفى- تحرير فتحي عبد العزيز)