مقدمة 2-قوات أفغانية تطهر مدينة قندوز وسط تساؤلات بشأن دفاعاتها

Tue Oct 4, 2016 4:48pm GMT
 

(لإضافة تعليقات من مسؤولين محليين وتفاصيل)

كابول 4 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - قال مسؤولون إن القوات الأفغانية استعادت السيطرة على معظم مدينة قندوز بشمال البلاد اليوم الثلاثاء وسط اشتباكات متفرقة في وقت ثارت فيه تساؤلات بشأن كيف تمكنت حركة طالبان مجددا من اختراق دفاعات المدينة.

وقال الجيش الأمريكي في كابول إن مجموعة "قوية" من القوات الخاصة فضلا عن الطائرات تمركزت على مقربة من المدينة لتوفير الدعم للجنود الأفغان إذا ما دعت الحاجة.

وتسلل مقاتلو حركة طالبان عبر دفاعات الحكومة صباح أمس الاثنين وسيطروا على مناطق بوسط قندوز أو هاجموها مثلما فعلوا قبل عام عندما استولوا على المدينة لفترة وجيزة محققين أحد أكبر نجاحاتهم في الصراع الممتد منذ 15 عاما.

لكن حسابات على مواقع التواصل الاجتماعي ذات صلة بطالبان سخرت من القوات الأفغانية والغرب الذي يدعمها أثناء هجوم أمس الاثنين وقالت إن مقاتلي طالبان ما زالوا داخل مدينة قندوز اليوم الثلاثاء وإن "الاشتباكات مستمرة" وإن قوات الحكومة "تفر".

ويسلط هجوم قندوز علاوة على سيطرة طالبان على مناطق في هلمند وارزكان حيث يهددون أيضا عاصمتي الإقليمين الضوء على تزايد قوة المتمردين وكشف نقاط ضعف في خطوط الدفاع الأفغانية.

ويجتمع ممثلو الحكومة مع مانحين دوليين في بروكسل هذا الأسبوع من أجل الحصول على مليارات الدولارات كمساعدات إضافية.

*هل فرت الشرطة؟   يتبع