مقدمة 2-المركزي المصري يبقي سعر الجنيه مستقرا رغم تكهنات بخفضه

Tue Oct 4, 2016 1:04pm GMT
 

(لإضافة نتيجة العطاء)

من إيهاب فاروق

القاهرة 4 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - أبقى البنك المركزي المصري على الجنيه مستقرا مقابل الدولار في عطائه الدوري لبيع العملة الصعبة اليوم الثلاثاء بينما تراجعت العملة بشدة في السوق السوداء.

وباع البنك المركزي 117.9 مليون دولار بسعر 8.78 جنيه للدولار دون تغيير عن سعره في العطاء السابق.

وقال سبعة متعاملين في البنوك لرويترز في وقت سابق من اليوم إن البنك المركزي المصري أبقى على سعر الجنيه مستقرا مقابل الدولار في العطاء الدوري الذي طرحه اليوم لبيع 120 مليون دولار رغم تكهنات السوق بخفضه.

ويأتي استقرار سعر الجنيه في السوق الرسمية اليوم بعدما قفزت الاحتياطيات الأجنبية للبلاد 3.028 مليار دولار خلال سبتمبر أيلول إلى 19.582 مليار دولار وفي وقت تشهد فيه مصر فورة تكهنات محمومة بتعويم وشيك للجنيه.

وقال مصرفيون لرويترز إن المركزي وجه عطاء اليوم لتغطية طلبات الأدوية والأمصال.

ويقوم البنك المركزي بترشيد احتياطياته الدولارية من خلال مبيعات أسبوعية منتظمة ليحافظ على الجنيه قويا بشكل مصطنع عند 8.78 جنيه مقابل الدولار.

وقال متعامل في قطاع الخزانة بأحد البنوك الخاصة لرويترز "التوقيت صعب وسيء جدا لأي عملية خفض للعملة. محافظ المركزي ليس بهذه السذاجة ليقوم بالخفض تحت ضغوط الإعلام وقبل توفير السيولة اللازمة لتغطية الطلبات والسوق الموازية. الإعلام لابد أن تتم محاكمته على ما فعله هذه الأيام من ضغوط من أجل التخفيض."   يتبع