مقدمة 2-إيران توقع أول عقود النموذج الجديد للطاقة مع شركة محلية

Tue Oct 4, 2016 12:47pm GMT
 

(لإضافة مقتبسات وتفاصيل)

من باريسا حافظي

أنقرة 4 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - وقعت شركة النفط الوطنية الإيرانية اليوم الثلاثاء عقد إنتاج موافق للنموذج الجديد لعقود الطاقة مع شركة إيرانية بعد طول انتظار لهذا النموذج الذي تأمل طهران بأن يجتذب مستثمرين أجانب في القطاع لتعزيز الإنتاج بعد عقوبات دولية استمرت سنوات.

ونقل موقع معلومات وزارة النفط الإيرانية على الإنترنت (شانا) عن الوزير بيجن زنغنه قوله بعد توقيع العقد "ترحب وزارة النفط بالتعاون مع جميع الشركات التي تستطيع... المساعدة في تعزيز إنتاج إيران" من الخام.

وذكر شانا أن أول عقود النموذج الجديد المسمى بعقد البترول الإيراني جرى توقيعه اليوم مع شركة بي.أو.جي.آي.دي.سي.

وقال زنغنه إن بلاده ستوقع المزيد من هذه العقود بحلول مارس آذار 2017 لكنه امتنع عن الخوض في تفاصيل. وقالت وكالة تسنيم شبه الرسمية للأنباء إن شركة النفط الوطنية الإيرانية ستوقع ثاني عقد من هذا النوع يوم الأربعاء.

ونقل التلفزيون الرسمي عن زنغنه قوله "إيران بحاجة إلى استثمارات تزيد على 100 مليار دولار لتطوير قطاعها النفطي... نرحب بالتعاون مع جميع الشركات... التي بوسعها توفير رأس المال وأحدث التقنيات من أجل زيادة الإنتاج."

وذكر موقع وزارة النفط أن العقد الجديد الموقع اليوم -والذي يجري بموجبه تطوير المرحلة الثانية من حقل ياران- تبلغ قيمته 2.5 مليار دولار. ويقع حقل ياران النفطي في جنوب غرب إيران بالقرب من الحدود العراقية.

وبعد أن توصلت إيران إلى اتفاق نووي تاريخي مع ست قوى عالمية كبرى في 2015 جرى رفع العقوبات عن طهران في يناير كانون الثاني. وتسعى إيران العضو في منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) لزيادة إنتاجها النفطي ليصل إلى مستوى ما قبل العقوبات البالغ أربعة ملايين برميل يوميا.   يتبع