مقدمة 2-ثلاثة علماء بريطانيين يفوزون بجائزة نوبل في الفيزياء لعام 2016

Tue Oct 4, 2016 2:40pm GMT
 

(لإضافة ردود فعل وتفاصيل عن البحث العلمي وتغيير المصدر)

ستوكهولم/لندن 4 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - فاز اليوم الثلاثاء العلماء المنحدرون من أصل بريطاني ديفيد ثوليس ودنكان هالدين ومايكل كوسترليتز بجائزة نوبل في الفيزياء لعام 2016 لدراساتهم في الحالات غير العادية للمادة والتي قد تفتح الطريق أمام تطبيقات جديدة في مجال الالكترونيات.

ويقتسم ثوليس وهالدين وكوسترليتز الذين يعملون في جامعات أمريكية الجائزة لاكتشافاتهم بشأن التغيرات المفاجئة في خصائص أو مراحل المواد بالغة الرقة.

وتدور أبحاثهم حول مجال فضاء العقد (طوبولوجي) وهو فرع من الرياضيات يتعامل مع تغيرات مفاجئة ومتقطعة مثل إحداث ثقوب في جسم ما. وعرض ثورس هانس هانسون عضو لجنة نوبل الفكرة العصية على الفهم خلال مؤتمر صحفي باستخدام كعكة قرفة وخبز بيجل وقطعة من مخبوزات البريتزل المملحة.

وتكون المراحل واضحة عندما تتغير المادة من الحالة الصلبة إلى الحالة السائلة إلى الحالة الغازية لكن المواد قد تمر بتغيرات طوبولوجية تدريجية تؤثر على خواصها الكهربائية. ومثال على ذلك هو موصل الكهرباء الذي يمكن في درجات حرارة منخفضة أن يوصل الكهرباء دون مقاومة.

وقالت الأكاديمية في بيان لمنح الجائزة التي تبلغ قيمتها ثمانية ملايين كرونة سويدية (937 ألف دولار) "بفضل عملهم الرائد فإن البحث يجري الآن عن أشكال جديدة وغريبة للمادة.

"أشخاص كثيرون يأملون في تطبيقات مستقبلية في كل من علوم المادة والالكترونيات."

ومُنح ثوليس نصف الجائزة مع تقاسم الفائزين الآخرين نصف الجائزة الآخر.

وقال هالدين في اتصال هاتفي للصحفيين في ستوكهولم "فجأة أدرك الناس أن موضوع الآثار الطوبولوجية على ميكانيكا الكم هو موضوع غني جدا."   يتبع