مقابلة-بيرا: أنظار أوبك على سعر بين 50 و60 دولارا للبرميل

Tue Oct 4, 2016 6:03pm GMT
 

من سايمون ويب

نيويورك 4 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - قال جاري روس المؤسس ورئيس مجلس الإدارة التنفيذي لمجموعة بيرا إنرجي للاستشارات التى تتخذ من نيويورك مقرا إن أنظار منتجي منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) تركز على أسعار قابلة للاستمرار بين 50 و60 دولارا لبرميل النفط وهو طموح متواضع لأول خفض للإمدادات من قبل المنظمة في ثمانية سنوات.

وارتفع سعر الخام الأمريكي نحو أربعة دولارات أو ما يعادل تسعة بالمئة إلى أكثر من 48 دولارا للبرميل منذ اتفقت أوبك الأسبوع الماضي علي تقليص الإنتاج.

وقال روس "أنت لا تدير السوق بدون سعر في ذهنك.

"إنهم حذرون حيث يرغبون في أن يروا ما سيحدث مع النفط الصخري. لكن طموحات أوبك للأسعار ترتفع بمرور الوقت. إنها لا تنخفض."

والاتفاق عودة إلى سقف الإنتاج بعد تحرر كامل وعنيف لجميع المنتجين منه امتد لعامين عندما تخلى أعضاء أوبك عن مستويات الإنتاج المستهدفة وضخوا أكثر مما تحتاجه السوق من النفط في حرب أسعار استنزفت منتجي النفط الصخري في الولايات المتحدة.

وتراجع إنتاج النفط الأمريكي إلى حوالي 8.7 مليون برميل يوميا في يوليو تموز مسجلا أدنى مستوياته منذ مايو أيار 2014 ومنخفضا أكثر من 730 ألف برميل يوميا منذ بداية العام مع تأثر منتجي النفط الصخري بانخفاض أسعار النفط وقيامهم بتقليص الإنتاج.

وعارض روس الافتراض القائل إن ارتفاع الأسعار يمكن أن يلحق هزيمة ذاتية بأوبك لأنه سيشجع منتجي النفط الصخري على تعزيز الإنتاج.

وقال "لسنا بالضرورة على وشك أن نشهد إغراقا بالنفط الصخري.. توقيت هذا الأمر متعمد تماما. أوبك تفعل هذا قبل فصل الشتاء وفى توقيت تنخفض فيه الإمدادات من المنتجين غير ألأعضاء بالمنظمة."   يتبع