روسنفت وبرتامينا تتفقان على تأسيس مشروع للتكرير في إندونيسيا

Wed Oct 5, 2016 2:05pm GMT
 

موسكو 5 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - قالت شركة النفط الروسية الحكومية روسنفت اليوم الأربعاء إنها اتفقت مع شركة الطاقة الحكومية الإندونيسية برتامينا على تنفيذ مشروع مصفاة مشترك في إندونيسيا التي من الممكن أيضا أن تساهم في مشروعات بأنشطة المنبع في روسيا.

وتسعى برتامينا لحيازة أصول في قطاع إنتاج الطاقة بالخارج حيث ينخفض الإنتاج المحلي للنفط في إندونيسيا منذ مطلع الثمانينيات. وتطور الشركة أيضا منشآت معالجة محلية لخفض واردات الوقود.

وتستهلك إندونيسيا التي انضمت مجددا لمنظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) العام الماضي 1.6 مليون برميل نفط يوميا وتنتج نحو 0.85 مليون برميل يوميا وفقا لمراجعة أجرتها شركة بي.بي.

ومن المتوقع أن تصل حصة روسنفت إلى 45 بالمئة في المصفاة البالغة طاقتها 300 ألف برميل يوميا وتريد الشركة أن تتوسع في الخارج وبخاصة في منطقة يهيمن عليها منتجو أوبك الخليجيون.

وستكون لدى مصفاة توبان النفطية الجديدة القدرة على معالجة 300 ألف برميل يوميا ومن المقرر أن تكتمل بحلول 2021.

وإضافة إلى مشروعها الأول مع روسيا تسعى برتامينا لتوقيع مشروعات طاقة مع إيران والسعودية والإمارات والجابون وقازاخستان وأذربيجان ليضاف ذلك إلى الأصول الخارجية في ماليزيا والجزائر والعراق.

وتخطط برتامينا أيضا لتحديث أربع مصاف من مصافيها السبع الموجودة بالفعل وتطوير محطتين جديدتين على الأقل لمعالجة الخام بحلول 2023 أي أنها تنوي زيادة الطاقة الإنتاجية المحلية إلى أكثر من المثلين لتصل إلى 2.3 مليون برميل يوميا مقارنة مع مليون برميل يوميا حاليا. (إعداد مروة سلام للنشرة العربية - تحرير إسلام يحيى)