الدولار مستقر بعد بيانات واليورو يرتفع مع عوائد السندات

Wed Oct 5, 2016 4:10pm GMT
 

نيويورك 5 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - استقر الدولار دون تغير يذكر مقابل سلة عملات اليوم الأربعاء حيث عوضت بيانات قوية لقطاع الخدمات الأمريكي أثر تقرير أضعف من المتوقع عن نمو وظائف القطاع الخاص في حين ارتفع اليورو على نطاق واسع بالتوازي مع صعود عوائد سندات منطقة اليورو.

ونما قطاع الخدمات الأمريكي بأسرع وتيرة في 11 شهرا في سبتمبر أيلول معززا بحسب المحللين وجهة النظر بأن النمو الاقتصادي المطرد سيساعد مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) على رفع أسعار الفائدة في وقت لاحق هذا العام.

واستقر مؤشر الدولار عند 96.172 بعد أن ارتفع إلى 96.442 أمس الثلاثاء وهو أعلى مستوياته منذ التاسع من أغسطس آب.

وظلت العملة الأمريكية قرب ذروتها في أربعة أسابيع مقابل الين وارتفعت 0.55 بالمئة إلى 103.42 ين.

وتقدم اليورو إلى 88.43 بنس بريطاني وهو مستوى لم يشهده منذ خمس سنوات لكنه تراجع لاحقا إلى 87.80 بنس في المعاملات الأمريكية.

وارتفع العملة الموحدة 0.6 بالمئة إلى 115.90 ين بعد أن لامست أعلى مستوياتها في ثلاثة أسابيع في حين لم يطرأ تغير يذكر عليها أمام الدولار عند 1.1207 دولار.

وزاد الجنيه الاسترليني 0.2 بالمئة إلى 1.2755 دولار بعد أن تراجع في وقت سابق اليوم إلى 1.27 دولار للمرة الأولى في أكثر من ثلاثة عقود بفعل المخاوف من أن يكون انفصال بريطانيا عن الاتحاد الأوروبي صعبا وذا عواقب اقتصادية وخيمة. (إعداد أحمد إلهامي للنشرة العربية)