أسهم أوروبا تتراجع مع هبوط إيزي جيت والبنوك تحقق أداء أفضل

Thu Oct 6, 2016 5:21pm GMT
 

لندن 6 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - هبطت الأسهم الأوروبية اليوم الخميس بعدما تراجعت أسهم إيزي جيت إلى أدنى مستوى في أكثر من ثلاث سنوات على الرغم من صعود أسهم القطاع المصرفي للجلسة الثالثة على التوالي بعدما تضررت بشدة.

وانخفض مؤشر ستوكس 600 الأوروبي 0.4 في المئة بعدما فتح على ارتفاع مواصلا خسائره من الجلسة السابقة حينما تضررت الأسهم والسندات معا بفعل مخاوف من أن البنك المركزي الأوروبي ربما يبطئ وتيرة شراء السندات قبل إنتهاء برنامج شراء الأصول.

وتراجع سهم إيزي جيت بنحو سبعة في المئة بعدما قالت شركة الطيران منخفض التكلفة إن ربحها السنوي سينخفض بما يزيد عن 25 في المئة هذا العام في أول هبوط له منذ 2009 مشيرة إلى اضطرابات ومخاوف أمنية وأسعار صرف غير مواتية للعملة.

وهبط سهما منافسيها آي.ايه.جي وريان اير 3.9 في المئة و1.5 في المئة بالترتيب.

ورغم ذلك واصلت أسهم البنوك الأوروبية مكاسبها من الجلسة السابقة مدعومة برفع سيتي جروب تصنيف القطاع إلى "زيادة الوزن النسبي في المحافظ الاستثمارية" مشيرة إلى علامات على تحسن في دورة الإئتمان ونمو القروض إضافة إلى التقييمات الرخيصة نسبيا.

وصعد سهم بنك أوني كريديت الإيطالي 2.3 في المئة بعدما تقدمت أموندي الفرنسية بعرض أعلى من المتوقع قدره أربعة مليارات يورو لشراء وحدته لإدارة الأصول بايونير.

لكن سهم دويتشه بنك أغلق منخفضا 0.3 في المئة بعدما صعد بنحو 2.7 في المئة في وقت سابق من الجلسة.

وقفز سهم أوسرام 10.4 في المئة إلى مستوى قياسي مرتفع بفعل تقارير عن عرض استحواذ من سانان اوبتو إليكترونيكس الصينية المتخصصة في صناعة الرقائق. (إعداد علاء رشدي للنشرة العربية - تحرير إسلام يحيى)